ثقافة و فنون

«بين ضفتين»

صدرت الصيغة المعدلة لتمرين أطروحة الباحث حسام شاشية، «السفارديم والمورسكيون رحلة التهجير والتوطين في بلاد المغرب (1492 - 1750): الروايات والمسارات وهي دراسة جامعية سبق له وأن ناقشها وحصل من خلالها على شهادة الدكتوراه بتقدير

هل على وزارة التربية أن تدرّس النصوص التي تفكّك الإرث الديني حتى يتشبّع التلميذ بالفكر النقدي؟ كيف يصبح عقل المتلقي عندما تصادر المناهج المَلَكة النقديّة؟ وكيف يتجلى أثر المناخ التربوي على الناشئة؟ تبيّن أستاذة علم الاجتماع فتحية السعيدي أن التجارب

في رحلة مع الأنغام والمعزوفات والمقطوعات تقترح الدورة الثالثة من أيام قرطاج الموسيقية على عشاقها وروّادها وضيوفها سفرات متنوّعة وممتعة مع الموسيقات التونسية والعربية والإفريقية من 9 إلى 16 أفريل

• إشارة أولى من عليّ بن اُلْجَهْم: «وأيّ مُهَنّدٍ / سَيْف/ لاَ يُغْمَدُ»
• إشارة ثانية من الشاعرة « الجاهلية’ جنوب الهذليّة: «كــلّ امرءٍ بطَوالِ العيْش مَكْذوبُ / وكلّ منْ غَـالَبَ الأيـّام مَغْلوبٌ»

إذا قال أديبنا الراحل محمود المسعدي الأدب مأساة أو لا يكون فإننا نقول أيضا بأن الفن حمال رسائل أو لا يكون . و الباحثة و الفنانة التشكيلية فاطمة بن موسى من اللواتي تعلقت همتهن بما وراء الفن للفن فكان معها الحوار

«عصفور سطح» ثم «صيف حلق الوادي» وأخيرا «عطر الربيع»، هكذا اكتملت ثلاثية الأفلام الروائية الطويلة في مسيرة المخرج التونسي فريد بوغدير. وبعد رحلة إلى الولايات المتحدة للمشاركة ضمن قائمة الأفلام الرسمية للمهرجان الدولي للفيلم بواشنطن في

صورة وتعليق

نساء تونس كسرن تقاليدا أكل عليها الدهر وشرب، نساء تونس أبين إلا أن يرافقن شاعرهن محمد الصغير أولاد أحمد إلى مثواه الأخير في مقبرة الجلاز حيث يرقد باطمئنان، بينما شعره يدفئ برد قلوبنا ويرفرف طائرا حرّا

اطلت العارضة التونسية الفاتنة ريم السعيدي خلال حضورها ضيفة على شاشة القناة الايطالية كانلاي 5 مرتدية اجمل ثوب خلقه الرحمان على وجه الارض وهو ثوب الجسد الطبيعي الذي يتحدث عن المرأة في اسمى تجلياتها وصورها الطبيعية. فلا هي رجل ولا هي طفل

من البديهي أن تكون الهوّة فسيحة جدّا بين المقاربة العلمية والتّناول التعميمي الفضفاض لتشكّل الأنا، لذلك تستوعب الأطروحات التقليدية المؤسّسات التربوية والتكوينية في سياقات تعليمية ضيّقة، مغيّبة وظائفها الشاملة كتلك التي تتعلّق بمقوّمات نحت

أقرّت وزارة الثقافة والمحافظة على التراث خلال تقديم خطة عمل الوزيرة سنيا مبارك أنّ هنالك نقصا واضحا في برامج الترغيب في المطالعة مع عدم التوصل إلى توسيع دائرة القراء بالقدر المطلوب، إضافة إلى محدودية السوق الداخلية للكتاب وعدم فاعلية تصدير

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499