بدري بن منور

بدري بن منور

مفارقة الامام :

أن يفارق المصلي إمامه أثناء الصلاة، لعذر أو لغير عذر...

يقولُ اللهُ تعالى في الذِّكر الحكيمِ « الَّذِي أَنْقَضَ ظَهْرَكَ». مِنْ جُملةِ أعضاء جِسْم سيّدنا محمّد الظَّهْرُ الّذِى ذُكِر في السّورَةِ،

وبعد ذلك يصف الرسول صلى الله عليه وسلم ، ربه بما وصف به تعالى نفسه في سورة النمل في الآية 62 بقوله:

الثلاثاء, 21 ماي 2019 15:18

من كنوز الصلاة على النبيء

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سيّدنا مُحَمَّدٍ بِعَدَدِ مَنْ صَلَّى عَلَيْهِ 

والمهم هنا - كما قال أهل العلم - أن الإنسان لا يكون صاحب قلب سليم إلا أن يتحلى بأخلاق القرآن الكريم؛ لذلك كان صلى الله عليه

كلمات بتتبع مواضع لفظ «عبر» وما اشتق منه في القرآن الكريم نجد أنه جاء في تسعة مواضع، موضعين منها بصيغة الفعل، أحدهما:

من أسماء سيدنا محمدٍ، عليه الصلاة والسلام، الأَمينٌ. وهو الاسم الذي كان يُعرف به قَبلَ النبوءة وبَعدها، إذ كانت قُريش تُسَمِّيه: مُحمد الأمين.

كتاب « قاعدة اليسير المعفو عنه عند المالكية »، هو دراسة تأصيلية تطبيقية كان الإشكال الرئيس الذي تسعى إلى الإجابة عليه هو:

إنَّ مَن يُريد القيام بمِثل هذه الثورة الإيمانيَّة والانتفاضة الرُّوحية والتغيير المتكامِل، فلا بدَّ له مِن التهيئة النفسيَّة، ومَن لم يقُم بذلك

طالما أن الامام مسافر فالكراهة أخف اذا صلى وراءه مقيمون والكراهة الأشد عند صلاة المسافر وراء المقيم لان القصر سنّة مؤكدة

الصفحة 1 من 39

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499