محسن الرزقي

محسن الرزقي

• اتفاق التبادل الحر والشامل والمعمق مع الاتحاد الأوروبي
• القطاع الفلاحي ما يزال نقطة اختلاف بين الجانبين

شهد شهر جوان المنقضي الإعلان عن 173 مشروعا جديدا في القطاع الصناعي باستثمارات ناهزت أكثر من 185 مليون دينار وبطاقة تشغيلية بثلاثة ألاف و566 موطن شغل جديد بحسب نشرية الظرف الاقتصادي الشهرية لوكالة تنمية الصناعة والتجديد .لكن مقارنة

تأزم الوضع الاقتصادي العام في البلاد بدأ يلقي بظلال كثيفة على مجمل البناء الاقتصادي خاصة داخل المؤسسة الأجنبية المستثمرة في تونس سواء منها الفرنسية أو الأمريكية على ندرتها وكذلك الألمانية التي كان الاعتقاد بأنها بمنأى عن الوضع نظرا لبراغماتية الألمان

عاد النشاط السياحي إلى تونس تدريجيا ومثلما كان متوقعا من أسواق أوروبا الغربية التي كانت قبل نحو سنة في عزوف عنها بسبب ما تعرضت له من جرائم إرهابية كان لها الوقع المؤثر على الوجهة التي فقدت أكثر من نصف عدد زوارها خاصة في كل من فرنسا

كان اللقاء الأخير لوزير الطاقة والمناجم منجي مرزوق مناسبة للحديث عن مشكلات قطاع الفسفاط وطرق علاجه على المديين القريب والمتوسط حتى يستعيد هذا النشاط الحيوي في اقتصاد البلاد حيويته .وقد برز من مداخلة الوزير ان مجموعة من المصاعب الهيكلية لا تزال

أنهى معرض» Farnborough « مدينة لندن البريطانية للطيران الذي يعد واحدا من الأحداث الرئيسية في صناعة الطيران العالمية ، فعالياته التي استقطبت أكثر من 130 ألف زائر من مختلف أصقاع العالم بإمضاء عدد من العقود الهامة لمختلف مصنعي الطائرات

أكدت عزيزة حتيرة المديرة العامة لمركز النهوض بالصادرات صباح أمس خلال مائدة الحوار حول الأشهر الستة الأولى من برنامج صندوق دعم القدرة التنافسية و تنمية الصادرات «Tasdir +»، باعتباره الآلية الثالثة لدعم القدرة التنافسية وتنمية الصادرات التونسية أن

فسفاط قفصة استهلكت 66 ℅ من راس مالها والشركة التونسية الهندية للأسمدة 100℅

توقع وزير الطاقة والمناجم منجي مرزوق خلال لقاء إعلامي مع الصحافة العالمية والألمانية ببرلين نقلته الجريدة الاقتصادية الألمانية « Bloomberg.com » أن تنتج تونس مع أفق سنة 2030 ما يزيد عن 16 جيغاوات من الطاقة البديلة والنظيفة مشيرا أن حجم

لم تتمكن السياحة التونسية من تحقيق تطور مطمئن بالنسبة للموسم الجاري أمام عزوف السياح الاوروبيين عن الوجهة نتيجة الخشية من الإرهاب وهذا ما جعل الوجهة التونسية تتهاوى إلى قاع سحيق لا يبدو أن الخروج منه في اقرب الأوقات ممكن في ضوء ما يروج من

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499