قضايا و أراء

ينطلق هذا الطرح من قراءة للمشهد السياسي الحالي في تونس ومكوناته ومن قراءة لطبيعة المرحلة السياسية وطبيعة التحديات التي تطرحها. فالقوة السياسية الفاعلة تكون وليدة حاجة مجتمعية يؤطرها تصور فكري واضح يحدد على قاعدته مشروع مجتمعي للمستقبل.
أزمة دولة ومشروع مواطنة يتيم

بقلم: الأستاذ حسن باشا رئيس جامعة جندوبة

تعرضت جامعة جندوبة وبالخصوص كليّة العلوم القانونية والإقتصادية والتصرّف في السنة الفارطة (2015 /2016)

عادل حمدي: دكتور في علوم التربية ومستشار أوّل في الإعلام والتوجيه المدرسي والجامعي
يمثّل العنف في المدرسة ظاهرة منتشرة في كلّ مستويات التّعليم الإعداديّ والثانوي، وتبيّن الإحصائيّات أنّ الأساتذة هم

نور الدين التليلي
عضو المجلس المركزي لحركة مشروع تونس

محمد أمين بن عبد الله

أنا محمّد أمين بن عبد الله تونسي الجنسيّة، مهندس وصاحب مؤسّسة اقتصاديّة وقارئ لجريدة المغرب أودّ برسالتي هذه اعلامكم والقرّاء بما كان لي في تركيا من سوء.

كنت في زيارة خاطفة هذا الأسبوع للعاصمة الأمريكية واشنطن لحضور أحد الاجتماعات وكان الحديث حول الانتخابات أخذ كل اهتمام الشارع والنقاش العام. ولعل الشغل الشاغل للنخب الأمريكية هو معضلة المرشح الجمهوري دونالد ترامب فلئن اتفق الجميع على محدوديته خاصة

الكلام عند العرب فنون ومراتب، اعتنوا بتصنيفه واختصّ به علماء في اللغة والكلام. وانبرى علماء في الحجاج شهد لهم الأصوليون بالعبقرية. لكن ما نعيشه اليوم هو بدعة إذا ما قارناه بنواميس الخطاب قديما.. وأكاد أعترف بنشأة مقاربات جديدة في فنون الكلام لن تعثر لها على أثر في مصنّفات القدامى.

صناعة الماء: مستقبل تونس..

صناعة الماء نشاط عريق ببلادنا، ودليل على ذكاء وإبداع أهلنا الّذين استنبطوا على مرّ الأزمنة الأسلوب الأمثل لتلبية حاجاتهم من هذا المنتوج الضامن للحياة، وتحتفظ بلادنا بأحد أهم إنجازات البشرية في مجال صناعة الماء وتوفيره، لكن للأسف فإن قلة قليلة تعرف قصّة تشييد «الحنايا»

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499