قضاء

تمّ امس الاثنين ايداع الهادي بن يحي المكنى بـ«وشواشة» السجن المدني بقفصة وذلك تنفيذا لحكم قضائي صادر في شأنه بالسجن لمدة سنتين مع النفاذ العاجل على خلفية تورطه في جرائم ديوانية.

أحيل أمس الاثنين الإعلامي سمير الوافي بحالة ايقاف على أنظار الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية بتونس من اجل تهم تعلقت بالتحيّل. من جهتها قررت هيئة المحكمة الاستجابة الى طلبات الدفاع وتأخير القضية الى ديسمبر المقبل لتمكينه من الإطلاع على الملف وإعداد وسائل الدفاع.

عادت قضية ترشيح القاضي زهير عروس إلى خطّة رئيس أول لمحكمة الاستئناف وما شابها من جدل لتطفو على السطح من جديد وذلك بعد أن اصدر القضاء الإداري حكمه فيما يتعلق بمطلب القاضي الطيب راشد المنافس الثاني على الخطة المذكورة أعلاه وقضت برفضه،مطلب يتمثل في تأجيل تنفيذ عملية التسمية لعديد الاخلالات في الجلسة العامة التي عقدت بتاريخ

بلاغ المجلس الأعلى للقضاء

تعلم الجلسة العامة للمجلس الأعلى للقضاء الرأي العام الوطني وكافة المعنيين بالشأن القضائي أنّ المجلس يواجه صعوبات تنذر في حال تواصلها بتوقّف نشاطه كليا كسلطة عامة بالدولة مجسّدة للسلطة القضائية وما يستتبع ذلك من تداعيات وخيمة على إستقلالية القضاء وحسن سير مرفق العدالة عموما. وترجع هذه الصعوبات إلى الأسباب التالية:

اذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بقفصة بالاحتفاظ بشخص أصيل منطقة بن قردان من أجل تهريب كمية هامّة من الذهب الى احد البلدان المجاورة.

أغلق باب التظلم في ما يتعلق بالحركة القضائية لهذه السنة وذلك بتاريخ 20 سبتمبر الجاري بعد انتهاء الآجال القانونية ،حركة اختلفت حولها المواقف فالمجلس الأعلى للقضاء وهو من قام بهذه المهمة يعتبر نفسه نجح في أول امتحان له مقارنة بالظروف الذي عمل ولا يزال يعمل فيها على حدّ تعبيره أما المتابعون فيعتبرون هذا النجاح نسبيا وأن الحركة كانت لها تبعات

أذنت النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب امس للوحدات الامنية المختصة بالقرجاني بالاحتفاظ بعنصرين تمّ ترحيلهما مؤخرا من المانيا للاشتباه في علاقتهما بالتنظيم الإرهابي .

المعارضون لقانون المصالحة هم أيضا من المجتمع المدني وتحديدا حملة مانيش مسامح التي قررت مواصلة الاحتجاجات حتى بعد المصادقة عليه خاصة وأن مجلس النواب انطلق في جلسة النقاش والمصادقة قبل أن يتسلم الرأي الاستشاري للمجلس الأعلى للقضاء بتعلّة أنه اخذ أكثر من وقته والأمر لم يعد ينتظر أكثر.
10 أيام قابلة للتمديد

الهيئة الوطنية للمحامين ورغم ما يشوب الساحة القضائية من احتقان وتباين في المواقف سواء فيما يتعلق بتبعات الحركة القضائية او بما ينقص القطاع يبدو أنها تركت كل ذلك جانبا لبعض الوقت حتى تقوم بواجب الضيافة تجاه أعضاء المجلس الأعلى للقضاء وذلك من خلال قيامها بحفل تكريم على شرفهم ولكن الفكرة لم ترق لعدد منهم وخاصة المحامين الذين أصدروا بيان اعتذار فيما يلي نصه:

اتسعت رقعة الاحتقان وحالة الغليان صلب هيئة الحقيقة والكرامة بين رئيستها سهام بن سدرين من جهة وعدد من الأعضاء من جهة أخرى ،هذه المرة يبدو أن السحر انقلب على الساحر ومن كانوا حلفاء الأمس أصبحوا أعداء اليوم ،خلافات مع أربعة أعضاء من الهيئة كانوا في السابق ممن اصطفوا إلى جانب بن سدرين ربما لواجب التحفظ وربما مازال لديهم من

الصفحة 6 من 121

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499