لطفي واجه

لطفي واجه

هي مشيئة الله و قدرته. ما أراد فعل. رحل عنا بالأمس الأستاذ مصطفى الصخري تاركا في قلوب كل من عرفوه اللوعة و الحسرة مع الاقتناع التام بأحقية الموت و قدرة الخالق على فعل ما يريد. رحل عن دنيانا واحد من المستخلفين علي الأرض الذي جاءت اثأر حياته و مسيرته بيننا بعلامات صادقة

الأربعاء, 27 افريل 2016 10:14

هل هو الانتظار قبل «العاصفة»؟

هل نتجه نحو الزيادة في التأزم على الساحة القضائية نتيجة للتطورات الأخيرة لمشروع قانون المجلس الاعلى للقضاء و الذي عرف مثلما هو معلوم تقلبات عدة و عاش و لا يزال مخاضا لا يختلف اثنان بوصفه بالصعب؟ كل المؤشرات الحالية و تلك المرصودة منذ مدة تشير إلى ذلك تحديدا نتيجة

الثلاثاء, 26 افريل 2016 10:08

مشروع نقلة ثلاث محاكم ؟

ما تمت ملاحظته خلال زيارة رئيس الحكومة إلى محكمة التعقيب أن مقر هذه الأخيرة لا يفي بالحاجة نظرا لما تمت معاينته من نقص في المكاتب وانعكاسات ذلك على نوعية ونسق العمل ممّا يثير تعليقات عدة خصوصا في هذا الإطار.

نشاط حثيث و بنسق مرتفع يميز ما يدور منذ مدة على الساحة القضائية خصوصا من ناحية جمعية القضاة.. الجمعية تفاعلت تقريبا مع كل الوقائع و الإحداث ذات العلاقة بالقطاع . يمكن الاستدلال في هذا الإطار بالوقفة الاحتجاجية التي نظمتها مؤخرا و تم تنفيذها أمام قصر العدالة بالنسبة لتونس الكبرى

انه و دون تردد لمن دواعي القلق و الحيرة أن تلاحظ ما أصبحت عليه ملاعبنا اليوم بمناسبة مقابلات كرة القدم التي يسمح للجمهور من «المحبين» متابعتها مباشرة و بأعداد يقع الاتفاق عليها مسبقا. من غبن الصدف أن المبدأ أصبح استثناء في هذا الخصوص. المبدأ

القضاة يبدون امتعاضهم و رفضهم الصريح لما تضمنه مشروع أمر يتناول الزيادات في الأجور المتعلقة بهم سواء كانت من صنف الزيادات العامة أو من الزيادات المخصوصة. عبر عن هذا الموقف المكتب التنفيذي لجمعية القضاة التونسيين وابرز النقاط التي يراها مجانبة للصواب

الثلاثاء, 19 افريل 2016 10:13

في تشريك الجميع قصد محاربة الفساد

«مكافحة الفساد ليست مسؤولية الحكومة وحدها آو السلط المعنية بها مباشرة و إنما هي مسؤولية الجميع.» تلك هي الفكرة الأساسية التي أبرزها كمال العيادي وزير الوظيفة العمومية و الحوكمة ومكافحة الفساد وأبرز خصائصها خلال اليوم الدراسي المنظم مؤخرا حول مشروع

كيف تعاملنا أو بالاحرى ماذا اتخذنا من قرارات على اثر رواج أخبار ما يتفق الجميع على تسميته اليوم بفضيحة بنما؟ نتذكر انه في اللحظات الأولى من هذه»الواقعة» و بلوغ العلم بتداعياتها المباشرة اهتز العالم و تحركت الحكومات و تزاحمت المجتمعات للتساؤل و التعبير عن سخط «الفاجعة»

الخميس, 14 افريل 2016 12:33

حفل ختان في السجن

السجن سجون و الحرمان وقائع، تلك الحقيقة التي لا مناص من إنكارها أو محاولة تجاهلها. من وجد نفسه في يوم من الأيام في وضعية غيرت مجري حياته وأودعته السجن يعرف ذلك جيدا. عليه تحمل تبعات ما جناه في حق نفسه وحق المجتمع و مستساغ جدا أن ينال ما يستحقه

كان الموعد بالأمس مع محاكمة المتهمين في قضية لطفي نقض و الذين مثلوا أمام الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بسوسة مثلما هو معلوم بتهمة القتل العمد. هذه الجلسة و التي تندرج في إطار المحاكمات التي انتظرها كثيرا الرأي العام و ترسخت قناعة لديه بأن مآلها غير واضح

الصفحة 5 من 7

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499