عميد المحامين لوزير العدل بخصوص نقلة المحكمة الابتدائية: « أحملكم المسؤولية التامة لما قد ينجر عن هذا الاختيار..»

أثارت المراسلة التي وجهها عامر المحرزي إلى وزير العدل أول أمس موجة من ردود الأفعال لدي البعض من المعنيين نقلة المحكمة الابتدائية إلى منطقة حي الخضراء. المؤكد حسب الآراء المتلقاة أن ردود الأفعال كان يكون لها أكثر وقعا لو كنا في غير هذا الوقت باعتبار

أن تبعات العطلة القضائية المتزامنة من خلود البعض إلى الراحة و خروج البعض الأخر في عطلة صيفية اثر بشكل جلي على متابعة هذا الموضوع.
للتذكير فان عميد المحامين بعث برسالة مؤرخة في السابع عشر من الشهر الجاري إلى وزير العدل عمر منصور عبر له فيها عن «استيائه التام» بسبب ما وصفه بتجاهل الهيئة و العميد بخصوص إجراءات اختيار المكان و ضبط المقر فيما يتعلق بمشروع نقلة المحكمة الابتدائية . هذا التصرف الذي وصفه العميد بأنه «تجاوز» لمن هم إي المحامين شركاء في إقامة العدل و جناح أساسي لسير المنظومة القضائية و فاعلون أساسيون في العمل اليومي داخل المحكمة سوف تكون له انعكاسات سلبية خصوصا و انه كان بالإمكان تلافي كل ذلك لو وقع تفعيل دور الهيئة و المحامين كقوة اقتراح في تخيير البدائل الممكنة .
ترتيبا علي ذلك تولي العميد في رسالته التنديدية المذكورة تحميل وزير العدل «المسؤولية التامة لما قد ينجر عن هذا الاختيار الأحادي الجانب من فشل السنة القضائية القادمة و تلاشي حقوق المتقاضين».

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499