في ملف الاعتداء على المحامين: فرع قفصة يقاطع قاضي التحقيق و باحث البداية ..

اصدر قبل ايام الفرع الجهوي للمحامين بقفصه و على اثر انعقاده في اجتماع استثنائي بيانا حدد فيه موقفه و ما يستوجب فعله بخصوص حادثة الاعتداء بالعنف من طرف أمنيين و الذي تعرض له المحامون الثلاثة وهم: الاساتذة محمد الجدلاوي و بوعلي قواسمية و عادل الدالي .

تضامنيا مع المحامين الذين تعرضوا للعنف بقفصة. جاء هذا البيان مركزا علي المعالجة القضائية للملف التحقيقي المفتوح في الغرض و الذي اعتبره الفرع غير مقنع باعتبار انه تمت من طرفه ملاحظة سعي قاضي التحقيق المتعهد بالقضية لإيجاد مبررات قانونية و واقعية لتبرئة ساحة المعتدين كسعيه الى تكوين حجج من خارج الملف لإدانة الزملاء المتضررين..» منتهيا إلى وصف ذلك بأنه من قبيل « المساواة بين الضحية و الجلاد..» ترتيبا على ذلك اتخذ مجلس الفرع جملة من القرارات تؤكد كلها عزمه على موقفه من بينها مقاطعة حاكم التحقيق المتعهد بالملف و ذلك بعدم النيابة أمامه آو حضور الاستنطاقات لمدة شهر انطلاقا من يوم 8 أوت الجاري. كما تقرر مقاطعة الحضور أمام باحث البداية أي الشرطة العدلية و المراكز الأمنية التابعة للأمن العمومي و

ذلك باستثناء مراكز الحرس من هذا الإجراء و ذلك انطلاقا من نفس التاريخ و لنفس المدة. و للتذكير فان الهيئة الوطنية للمحامين و العديد من الفروع الجهوية قد تحركت للتنديد بحادثة العنف المذكورة و للتعبير عما وصفوه بأنه تطور لا يعكس الانتظارات في طريقة معالجة الملف المذكور من طرف الجهة القضائية المعنية. كما توالت بيانات المساندة لجميع القرارات المتخذة في هذا الصدد من طرف فرع قفصة و عن استعدادهم التام للانخراط في جميع ....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499