حذرت من مغبة انتهاج الحكومة للسياسات التفقيرية: الجمعية التونسية للمحامين الشبان تحذّر من تطورات الأوضاع الاقتصادية

عبرت الجمعية التونسية للمحامين الشبان عن رفضها المطلق لكل الزيادات

المقررة من طرف الحكومة، وحذّرها من مغبة انتهاج هذه السياسات التفقيرية والتضييق الممنهج على المواطنين في عيشهم ومقدرتهم الشرائية.

أكدت الجمعية التونسية للمحامين الشبان انها تتابع بحرص شديد تطورات الأوضاع الإقتصادية والاجتماعية بتونس وانعكاساتها الوخيمة على المقدرة الشرائية للمواطن التونسي الذي بات يتحمل نتائج الفشل الذريع للحكومات المتعاقبة وتوخيها سياسة الترفيع المشط في الأسعار لأغلب المنتوجات والخدمات تنفيذا لإملاءات صندوق النقد الدولي والإتحاد الأوروبي. كل ذلك بالإضافة إلى إثقال كاهل المواطن بأعباء جبائيّة مجحفة وتعسفية في ظل تفاقم ظاهرة البطالة واستشراء الفساد والظلم والمحسوبية وفق ما جاء في بيان لها.

وشددت الهيئة المديرة للجمعية التونسية للمحامين الشبان على رفضها المطلق لكل الزيادات المقررة من طرف الحكومة واعتبرتها إستهدافا مباشرا لقوت الشعب التونسي وكرامته. من جهة اخرى فقد نبهت الجمعية الحكومة من خطورة الأوضاع وحجم الظلم والحيف المسلطين على الشعب التونسي، وحذرتها من مغبة انتهاج هذه السياسات التفقيرية والتضييق الممنهج على المواطنين في عيشهم ومقدرتهم الشرائية على حد تعبيرها.

ودعت، في السياق نفسه، سائر القوى الحية ومكونات المجتمع المدني وكافة المنظمات الوطنية إلى التنسيق العاجل والإستنفار تصديا لمشاريع تجويع الشعب التونسي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499