إلقاء القبض على شخص تسبب في حريق بجبل الريحان بجهة قبلاط

في إطار المجهودات المتواصلة لوحدات الحرس الوطني في الكشف عن الضالعين في اندلاع الحرائق، تمكّنت فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بمجاز الباب يوم أمس الاحد من إلقاء القبض على شخص تعمّد قطع الأشجار الغابيّة من دون رخصة من أجل استخراج مادّة «الفحم»، ممّا أدّى إلى تسرّب النيران من «المردومة»

واندلاع حريق بجبل الرّيحان بجهة قبلاط التابعة لولاية باجة. واشار بلاغ صادر امس الاثنين عن وزارة الداخلية ، أن الشخص المذكور، اعترف بعد التحري معه بما نسب إليه، وبمراجعة النيابة العموميّة بباجة أذنت لفرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بمجاز الباب بالاحتفاظ به ومباشرة قضيّة عدليّة في شأنه موضوعها «إضرام النار في مساحة غابيّة».
وقد أتت النيران جراء هذا الحريق على 4 هكتارات من النباتات الغابيّة وعدد من أشجار الزيتون وإتلاف سلك كهربائي طوله 85 مترا ممّا أدّى إلى انقطاع التيّار الكهربائي على عدد من السكّان.

ومن جهتها، احتفظت فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بماطر أمس الأحد، بعنصر تكفيري قاطن بمنطقة سجنان ولاية بنزرت، وباشرت قضيّة عدليّة في شأنه موضوعها «الاشتباه في الانتماء إلى تنظيم إرهابي» وذلك إثر تعمّده التظاهر بالمساعدة في إطفاء الحرائق ومحاولته استدراج أعوان الحماية المدنيّة للقيام بإطفاء النيران بمنطقة كاب سيرات بدعوى انتشار حريق بداخلها.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499