الناطق الرسمي باسم الإدارة العامة للسجون والإصلاح سفيان مزغيش لـ«المغرب»: « لـم تتم إقالة او اعفاء أي اطار أو مدير بالمؤسسات السجنية وهذه حقيقة التغييرات والنقل»

شملت حركة النقل السنوية التي اجرتها الادارة العامة للسجون والإصلاح تقريبا 75 % من نسبة الضباط والإطارات والاعوان، طبقا لما تقتضيه المصلحة العامة للمرفق.


نفى الناطق الرسمي باسم الإدارة العامة للسجون والإصلاح سفيان مزغيش ما روّج من أخبار مفادها إقالة عدد من مدراء المؤسسات السجنيّة أو تجميد أي منهم.

وأكد في تصريح لـ«المغرب» انّ الإدارة العامة للسجون والإصلاح وفي اطار حركة النقل العادية السنوية، وعملا بمبدأ التداول بين المديرين على غرار بقية الأسلاك الامنية، فقد شملت العديد من مديري السجون وإطارات وضباط سواء على المستوى المركزي او على مستوى الوحدات السجنيّة والإصلاحية او بالمدرسة الوطنية للسجون والإصلاح.

ونفى محدّثنا حصول اية إقالات او إعفاءات او إحالات على التقاعد الوجوبي، مشيرا الى ان الإقالة تخضع بطيبعتها الى العديد من الشروط القانونية كالأبحاث وتحديد المسؤوليات وغيرها خاصة وانها تعتبر إجراء استثنائيا .

واوضح مزغيش ان الحركة قد شملت تقريبا 75 % من الإطارات والضباط والاعوان بالإدارة العامة للسجون والإصلاح، مؤكدا أنّ هذه الحركة تدخل في اطار حسن توظيف الإطارات والضباط بما تقتضيه المصلحة العامة لمرفق الادارة العامة وذلك طبقا للتقييم السنوي الذي يخضع له كافة المعنيين بالأمر سواء بالزي المدني او الزي النظامي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499