فيما يتعلق بشبهة فساد في هيئة الحقيقة والكرامة: طلب تشكيل لجنة تحقيق برلمانية قريبا للنقاش في الجلسة العامة

يبدو أن الجلسة التي خصصت صلب مجلس نواب الشعب مؤخرا لمناقشة ميزانية هيئة الحقيقة والكرامة لهذه السنة وبعد الاستماع إلى رئيستها سهام بن سدرين ومطالبتها بمبلغ 27 مليون دينار وكذلك مناقشة مصاريف السنة المنقضية طبقا للتقرير

المقدم من قبل الهيئة، كل ذلك أثار حفيظة العديد من النواب الذين قرروا اقتراح تكوين لجنة برلمانية للتحقيق في شبهة الفساد المالي والإداري داخل هذا الهيكل الذي انشئ لقيادة مسار العدالة الانتقالية. علما وأن وزارة المالية قد مكنت الهيئة من مبلغ قدره 10 مليون دينار كميزانية لسنة 2017 اي أقل من نصف المبلغ المطلوب من الهيئة.

وللتذكير فإن هيئة الحقيقة والكرامة تشهد العديد من الخلافات منذ مدة والمشهد فيها محتقن وساخن خاصة بعد رفض بن سدرين مجددا الاستجابة لقرار القضاء الإداري الذي أنصف كل من العضوين مصطفى البعزاوي وليليا بوقيرة من خلال رفض قراري الإعفاء وأيضا قراري رفع الحصانة الذي اتخذهما مجلس التأديب والذي انعقد دون النصاب القانوني وفق تعليل المحكمة.

كل هذه الأحداث المتواترة جعلت مكتب مجلس نواب الشعب خلال اجتماع عقد بتاريخ 5 جانفي الجاري وذلك بإشراف عبد الفتاح مورو بصفته نائب رئيس المجلس المذكور يدرج الطلب المقدّم من مجموعة من النواب لتشكيل لجنة تحقيق برلمانية للنظر في شبهة الفساد الإداري والمالي حول هيئة الحقيقة والكرامة، في جدول أعمال الجلسة العامة المقرر عقدها يوم 17 جانفي 2017، وذلك حسب مقتضيات الفصل 79 من النظام الداخلي للمجلس.

وللتذكير فإن عديد المسائل داخل هيئة الحقيقة والكرامة أثارت جدلا واسعا نذكر منها على سبيل المثال النقطة التي أثارها تقرير الهيئة المذكورة المتعلق بمصاريفها خلال..... لقراءة بقية المقال إشترك في النسخة الرقمية للمغرب إبتداء من 19 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499