القاضي المختص في قضايا العدالة الانتقالية وسام الجراية: لم يرد من هيئة الحقيقة والكرامة أي ملف على أنظار القضاة المكلفين

أكّد القاضي المختص في قضايا العدالة الانتقالية وعضو المكتب التنفيذي في جمعية القضاة الشبان وسام الجراية انه لم يرد من هيئة الحقيقة والكرامة أي ملف يخص العدالة الانتقالية على القضاة المكلفين بالنظر في هذه القضايا الى حد اليوم.
وأشار

الى أن القضاة المكلفين بقضايا العدالة الانتقالية لم يتلقوا الى اليوم أي تكوين بخصوص هذه النوعية من القضايا حسب ما ينص عليه قانون العدالة الانتقالية.

وأكّد أن ورود قضايا تخص العدالة الانتقالية على أنظار القضاة المختصين سترافقه اشكالات عديدة أهمها أن القضاة المكلفون بهذه القضايا غير متفرغين لها ويزاولون عملهم في دوائرهم بصفة عادية ولن يجدوا لا الوقت الكافي ولا الامكانيات للنظر فى هذه القضايا.
كما أفاد وسام الجراية بأن القانون يجبر النيابة العمومية على تتبع ملفات قضايا العدالة الانتقالية بصفة آلية عكس القضايا العادية التى يتيح القانون للنيابة العمومية حفظ الملف أو التتبع. وكانت سلطة الاشراف كلفت عددا من القضاة في عدد من الدوائر والمحاكم بالنظر في الملفات التي ستقدمها هيئة الحقيقة والكرامة للقضاء.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499