شوون عربية و دولية

تتجه أنظار دول العالم اليوم نحو مصر خاصة في ظل ما يتردد دولياً وإقليمياً حول وجود مبادرة مصرية لاحتواء الأزمة السورية، حيث تدخل هذه الأزمة مرحلتها الأخيرة من تطوراتها وبات المشهد السوري في منعطفه الأخير، وسط حراك دبلوماسي إقليمي ودولي من أجل التوصل لحلّ الأزمة

أبدت وزيرة التعليم الفرنسية رأيها في الانتقادات الموجهة للحظر المثير للجدل للبوركيني في بعض شواطئ البلاد، وقالت إن حظر هذا الزي يفتح الباب أمام التمييز العنصري.وقالت الوزيرة نجاة فالو بلقاسم في تصريحات إذاعية أمس الخميس إن «هذا يمهد الطريق أمام شعارات عنصرية ...

تأتي زيارة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى المملكة العربية السعودية نتيجة عدة قضايا حارقة لعل المعلن منها يتمثل في محاولات واشنطن دفع عملية السلام في اليمن إلى الأمام، خاصة بعد فشل مشاورات السلام بين أطراف الحرب والتي احتضنتها الكويت، اما الشق الخفي فهو محاولة

تحول عبد الله المصري رئيس ديوان البرلمان المعترف به دوليا إلى كل من مدينتي بنغازي والمرج لبحث ترتيبات واستعدادات نقل مجلس النواب الى بنغازي بدلا عن دار السلام طبرق مثلما ينص الإعلان الدستوري.المصري التقى في المرج الحاكم العسكري رئيس أركان القوات المسلحة

ينظر مجلس الدولة في فرنسا، الذي يمثل أعلى هيئة قانونية إدارية في البلاد، اليوم الخميس في طلب تقدمت به رابطة حقوق الإنسان ضد قرار يقضي بمنع «لباس البحر الإسلامي» المسمى «البوركيني». وحسب مصممة اللباس فإن الجدل الناشئ عن قرار عدد من البلديات الفرنسية حظره أدى إلى زيادة كبيرة في مبيعاته.

رغم المهلة التي منحها مجلس النواب لرئيس حكومة الوفاق المكلف بإعادة تقديم مقترح حكومته إلى البرلمان قصد التصويت على منحها الثقة، إلا أن المتابعين للشأن الليبي في شقه السياسي يجمعون كلهم على أن مقترح تشكيل حكومة السراج لن ينال ثقة البرلمان. في هذا الوضع

دبابات وطائرات ووحدات من القوات الخاصة التركية تدعمها طائرات حربية تابعة للتحالف بقيادة الولايات المتحدة بدأت عملية في شمال سوريا أمس الأربعاء لإخراج متشددي تنظيم «داعش» الارهابي من منطقة الحدود مع تركيا ووقف تحقيق المقاتلين الأكراد مكاسب إضافية وفق مااعلنته الحكومة التركية.

قال الباحث اللبناني المختص في الشؤون التركية علي مراد في حوار لـ«المغرب» أنّ عملية «درع الفرات» العسكرية في الشمال السوري هي الجائزة الأمريكية لرجب طيب أردوغان ،والضوء الأخضر لوقف التمدد الكردي مقابل تخفيف أنقرة من اندفاعها شرقاً في تحالفاتها مع كل من روسيا وإيران ما بعد إفشال المحاولة الانقلابية .

يستطيع أي متابع للأحداث الجارية في سوريا أن يدرك أن هناك تطوراً دراماتيكياً على وشك الحدوث ، خاصة بعد أن تراجعت أنقرة عن فكرة رحيل الرئيس الأسد، وهو ما يتجلى من خلال اعتذار أردوغان للشعب الروسي والتقرب من إيران وموقف تركيا الأخير بإعلانها تطبيع علاقتها مع دمشق

نقلت السلطات الفرنسية عشرات المساجين المتطرفين من سجن فلوري ميروغيس في الضاحية الجنوبية للعاصمة باريس، وتم توزيعهم على سجون أخرى، بعدما قاموا بإنشاء شبكة لإثارة الشغب.

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499