مصطفى الجريء

مصطفى الجريء

تمكنت قوات التدخل للفرق التابعة للحرس الوطني والأمن الوطني ليلة أمس على الساعة الحادية عشرة من القضاء على ثلاثة إرهابيين تبين أن أحدهم ليبي الجنسية والآخر أصيل بن قردان من بين الخلايا النائمة. وتفيد المعلومات المتوفرة في الغرض أن الإرهابيين استغلوا فضاء

استيقظ أهالي مدينة بن قردان وضواحيها في الساعات الأولى من فجر أمس الاثنين على دويّ الانفجارات وصوت الرصاص والقذائف أثناء مهاجمة مجموعات إرهابية لمنطقتي الحرس الوطني والأمن الوطني والثكنة العسكرية جلالة كلم 5 طريق مدنين في نفس التوقيت أي في الساعة الرابعة وخمسة عشر دقيقة بالتحديد.

عكس تقرير المبعوث الدولي مارتن كوبلر على أنظار مجلس الأمن الدولي خلال اجتماعه الأخير حول الأزمة الليبية، حالة من اليأس نتيجة فشل بعثة الأمم المتحدة في فرض التسوية السياسية عبر حكومة الوفاق الوطني.

يجمع المراقبون للشأن الليبي بشقيه السياسي والعسكري على تراجع تنظيم الإخوان المسلمين الذي يمثله الشق الغالب على المؤتمر الوطني العام وحكومة الإنقاذ السياسي الموقع عليه بالصخيرات المغربية في 17 ديسمبر 2015، تراجع سياسي رغم ما يقال عن هيمنة وسيطرة جماعة الإخوان

على هامش عقد مجلس الأمن الدولي لجلسة حول الأزمة الليبية ،أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون على ضرورة التزام جميع الفرقاء الليبيين بما تضمنه الاتفاق السياسي مستعرضا العقبات الميدانية التي حالت دون تقديم المساعدات الإنسانية مثل منع الطائرات من النزول في المناطق الغربية.

كما هو معلوم قامت الوحدات الأمنية المختصة وفرق من الجيش الوطني مساء أول أمس بالقضاء على مجموعة إرهابية تابعة لتنظيم داعش الإرهابي قادمة من ليبيا وتحصّنت داخل أحد المنازل في عمادة العامرية 4 كلم جنوب غرب بن قردان وحول تفاصيل العملية المتوفرة لـ»المغرب»

رغم تداول الأنباء عن حصول اتفاق ثلاثي بين رئيس الحكومة المكلف فايز السراج ورئيس البرلمان المعترف به دوليا عقيلة صالح والمبعوث الدولي مارتن كوبلر، يفضي إلى مصادقة البرلمان خلال الجلسة المقبلة على حكومة الوفاق الوطني ومن هناك المرور نحو تنفيذ بنود الاتفاق السياسي

أكدت مصادر أمنية محلية من بني وليد في ليبيا أن الموقع الذي استهدفته طائرات مجهولة مؤخرا هو منطقة سدادة جنوب شرق بني وليد، وأضافت ذات المصادر نقلا عن شهود عيان مشاهدتهم 15 سيارة مسلحة تحمل شعارات تنظيم «داعش» الإرهابي تتجه غربا مؤكدين

تداولت وسائل إعلامية محلية ودولية أنباء عن تعرض رتل يشتبه أن يكون تابعا للتنظيم الإرهابي «داعش» لقصف جوي من قبل مقاتلات مجهولة. غير أن الناطق باسم سلاح الجو التابع لرئاسة أركان المؤتمر الوطني طرابلس نفى علمه بالحادثة ولا هوية الطائرات المهاجمة

ذكر عقيلة صالح رئيس مجلس النواب المعترف به دوليا على هامش مشاركته في اجتماع رؤساء البرلمانات العربية الذي اختتم أشغاله في القاهرة أن مشادات داخل البرلمان الليبي حالت دون استكمال جلسة منح الثقة للحكومة، مضيفا أن تعديل الإعلان الدستوري خطوة ملحة لا بد أن تسبق المصادقة.

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499