مصطفى الجريء

مصطفى الجريء

توقع المتابعون لمنعطفات الأزمة السياسية الليبية بان يكون شهر مارس 2017 شهر اصدار القرارات الهامة ،وذلك بالاعتماد على المتغيرات والتحولات الدولية والمحلية والمبادرة المطروحة من دول الجوار العربية .لكن وبحلول شهر مارس حافظ المشهد السياسي

لم يتمكن رئيس المجلس لحكومة الوفاق من حضور اجتماع أوروبي – افريقي انعقد امس الاثنين في ايطاليا لمكافحة الهجرة غير النظامية ،واكتفى بإرسال وزيري الداخلية والخارجية المفوضين ورئيس المجلس الاعلى للدولة وكان فايز السراج قبل ذلك أجل زيارته الرسمية للسودان .

لليوم الخامس على التوالي تتواصل المظاهرات السلمية المطالبة بإخراج المليشيات من العاصمة طرابلس في ظل تواصل تناحر تلك المجموعات على السلطة والمواقع حيث شهد ميدان الشهداء وسط طرابلس ساحة الخضراء سابقا – تجمعا شعبيا رفعت فيه

أعلن عضو المجلس الرئاسي أحمد حمزة بأن الاجتماع الذي احتضنه مقر الرئاسي في القاعدة البحرية أبو ستة الذي حضره عمداء بلديات موالون للرئاسي ،وقيادات من مصراتة تمخض عنه اتفاق ينص على الوقف الفوري

كلفت حكومة الانقاذ الوطني وزارة الدفاع والكتائب الموالية لها بسط الامن والاستقرار في العاصمة طرابلس بعد 3 ايام من المواجهات المسلحة بين الميليشيات راح ضحيتها 3 قتلى و9 جرحى. وكان البنيان المرصوص الذراع العسكري الذي تبناه المجلس

أعلنت القيادة العامة للجيش التابع لرئاسة أركان طبرق أمس الثلاثاء عن إصدار القائد العام المشير خليفة حفتر أوامره لغرفة العمليات سرت الكبرى وغرفة عمليات اجدابيا ببدء هجوم تحرير الموانئ النفطية من قبضة ما يسمى بسرايا الدفاع عن بنغازي المدعومة من فلول

تستمر قوات الكرامة في حشد قواتها وآلياتها حول محيط السدرة ورأس لانوف تحضيرا لاجتياح الموانئ النفطية واستعادتها. كما كثف سلاح الجو التابع للكرامة من غاراته القتالية ضد مواقع وتمركزات الجماعات الغازية للموانئ مكبدا إياها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد وفق مصادر عسكرية

يتواجد منذ الاثنين الفارط المشير خليفة حفتر بالقاهرة دون تسرب اية معلومات أو تفاصيل عن مضمون وفحوى الزيارة المطولة ضمن مسلسل زياراته المتعددة للجارة والحليفة مصر.وتتزامن الزيارة الحالية لقائد عملية الكرامة للقاهرة مع سيطرة ما يعرف بسرايا الدفاع عن بنغازي

احتضنت منطقة سيدي خليفة احدى ضواحي بنغازي ملتقى وتجمع أعيان ومشايخ قبائل اقليم برقة، تلبية لدعوة من منظمات المجتمع المدني بالشرق الليبي من اجل اتخاذ موقف حازم وموحد على خلفية هجوم وسيطرة ما يسمى بسرايا الدفاع عن بنغازي على جزء من الهلال النفطي

يرى متابعون للشأن الليبي في جانبه السياسي بأن التصعيد العسكري الأخير بالهلال النفطي ، يعتبر تهديدا حقيقيا لمسار التسوية السياسية الذي سجل بعض التقدم خلال الأسابيع الفارطة . ويؤكد المتابعون بأن الأخطر في التصعيد العسكري المسجل في الهلال النفطي هو الخطوة المفاجئة

الصفحة 1 من 24

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499