لتفعيل خطة تأمين العاصمة طرابلس: المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية يشكل غرفة أمنية

شهدت العاصمة طرابلس ومقر مجلس الوزراء برئاسة فائز السراج سلسلة

من المشاورات كما استقبل وفودا من الخارج بينها وفد أمريكي رفيع المستوى في سياق تهيئة الظروف الامنية لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية . محصلة تلك اللقاءات تتعلق بتفعيل الاجهزة الامنية وإرساء الاستقرار في طرابلس،وفي هذا الاطار أعلن السراج امس تشكيل غرفة امنية مشتركة بمشاركة ضباط من ذوي الخبرة.
ويرى مراقبون للشأن الأمني والعسكري بأنّ قوات حفتر حققت نجاحات من خلال تحرير بنغازي ومحاصرة بقايا الارهابيين ، بالإضافة الى نجاح القوات التابعة للمجلس الرئاسي سواء البنيان المرصوص أو غيرها في تطهير مدينة سرت من تنظيم ‘’داعش’’ الارهابي وشجاعة ثوار مصراتة في محاربة الارهابيين في سرت .

كما يرى المراقبون بان تلك النجاحات تكاد لا تعني الكثير، فالدواعش والإرهابيون الذين طردهم البنيان المرصوص من سرت والإرهابيين الذين فروا من بنغازي لجؤوا الى المنطقة الوسطى وجبال بني وليد لبناء قوتهم ومهاجمة اهداف اخرى مجددا.
هكذا السيناريو هو الذي ينفذه ‘’داعش’’ الارهابي في مدن ومناطق قريبة من الهلال النفطي، حيث تبنى ‘’داعش’’ عملية إرهابية ضربت بوابة القنان للشرطة جنوب اجدابيا مما اسفر عن سقوط قتيل و5 جرحى بحسب مصدر طبي من مستشفى امحمد المقريف.
ولفت المتابعون للملف الليبي في جانبه الامني والعسكري بان ليبيا لن يمكنها تحقيق اي تقدم في الحرب على الإرهاب ، طالما هي لم توحّد مؤسسة الجيش والأمن وتضمن الدعم الدولي والتمويل وتفعيل الاتفاق المبرم في الشأن مع دول الجوار والإقليم .

«داعش» الارهابي يضرب في اجدابيا مجددا
في الاثناء اكد اللواء محمد المنضور آمر غرفة عمليات سلاح الجو الليبي استهداف مخازن اسلحة وذخائر الجماعات المسيطرة على درنة والتي تصنفها سلطات طبرق كجماعات ارهابية . المنضور اضاف بان مقاتلات سلاح الجو نفذت عمليات قصف لتمركزات لها سماها بالمعارضة التشادية المسلحة في منطقة ام الارانب جنوب سبها وتدمير جميع الياتها.
وحول آخر مستجدات الحرب في درنة التي اطلقتها القيادة العامة للجيش بعد عودة حفتر من رحلة علاجية ضد ما يعرف بمجلس شورى مجاهدي درنة، ذكر امر القوات الخاصة الصاعقة اللواء بوخمادة سيطرة قوات الجيش على منطقة ‘’تمسكت’’ ذات الاهمية الاستراتجية ، حيث تتمكن الجهة المسيطرة عليها من مراقبة ورصد تحركات العدو.
معلوم بان قوات الكرامة حققت امس نجاحا جديدا و ذلك بعد السيطرة على منطقة ‘’الفتايح’’، وأشار بيان صادر عن غرفة عمليات عمر المختار الى ان الاهالي خرجوا في مظاهرة ومسيرة ترحيب بالجيش . لكن نشطاء من داخل درنة قريبون من قوة حماية درنة قللوا من اهمية سيطرة الكرامة على ‘’الفتايح’’ . الجدير بالتنويه بان مجلس شورى مجاهدي درنة وبسبب

القصف الجوي وانعدام التوازن مع قوات الكرامة اضطر للانسحاب من محور ‘’الفتايح’’ . غير ان الكرامة عادت من جديد و استعادت ‘’الفتايح’’ غير الاهلة بالسكان والتي تتميز بكثرة مزارعها.
عسكريا دائما اكدت تسريبات تسلم الجيش الليبي لأسلحة فرنسية سوف تمكن من قلب الموازين لصالحه، ولم تكشف التسريبات نوع الاسلحة الفرنسية التي وصلت لقوات حفتر الذي تربطه علاقات قوية مع الاليزيه .
وكان الرئيس الفرنسي السابق فرنسوا هولاند اعترف بدعم قوات حفتر لوجستيا وفي تبادل المعلومات حول الارهاب مثلما يدعم في نفس الوقت البنيان المرصوص في الحرب على ‘’داعش’’ الارهابي في سرت.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499