الكاتب والمحلل المختص في العلاقات الدولية خالد العزي لـ «المغرب»: الخارطة السورية يتم توزيعها والتلاعب بها بحسب مصالح القوى الدولية والإقليمية المهيمنة

•معركة عفرين انهت الحلم الكردي بإقامة دولة على الحدود التركية وكشفت عن تفاهم روسي تركي في الملف السوري

اكد الكاتب والمحلل المختص في العلاقات الدولية خالد العزي ان تركيا تعيش مأزقا حقيقيا لا يختلف أبدا عن المأزق الروسي والايراني في المستنقع السوري الذي بات كابوسا حقيقيا للعالم كله . ويشير بان روسيا ارادت توجيه رسالة للغرب والعالم بانها تريد ان تفرض شروطها بالقوة ليس في سوريا فحسب بل في كل الملفات الخلافية الاخرى في العالم والتي تهم موسكو وتسعى من خلالها الى اعادة الاعتبار لمكانتها الدولية ... وقال في حديثه لـ « المغرب « ان معركة عفرين انهت الحلم الكردي بإقامة دولة على الحدود التركية وفي الان نفسه كشفت عن تفاهم روسي تركي في الملف السوري.

بعد قرابة اسبوع على سقوط عفرين بيد الأتراك ما دلالات هذه المعركة؟
معركة عفرين لا تختلف بحد ذاتها عن معارك المناطق السورية كلها، لانها تدور على الارض السورية ويدفع ثمنها الشعب السوري بكافة ابنائه ومكوناته التي تتعرض لأشد وأبشع عمليات القتل والتهجير القسري من خلال قوى دولية وإقليمية تحاول تحسين أوضاعها الخاصة في المعادلة السورية في اية تسوية قادمة للحلول السورية. ومن هنا لا يمكن النظر للازمة السورية بعين واحدة فالذي يجري في الغوطة وحمص وحلب واللاذقية نفسه الذي يجري في عفرين ومنبج وجرابلس. فالكردي والعلوي والسني والمسيحي والدرزي هم أبناء سورية . وتركيا كانت ضمن الدول المؤيدة للثورة السورية ولكن مع استمرار الحرب دون حسم ، تحول الدور التركي الى حالة من الصراع مع الاكراد وتحديدا حزب العمال الطامع لإقامة دولة على حساب تفتيت سوريا . لذلك تعتبر انقرة ان الشريط الفاصل مع سوريا هو أمن قومي تركي . ولكن لا يمكن معاقبة الشعب الكردي نتيجة موقفه من حزب العمال الكردستاني لذلك بات على اردوغان إعادة الحياة الي عفرين والسماح للأكراد بالعودة الى المدينة وتسليمها للأحزاب الكردية.

هل هناك صفقة روسية تركية في سوريا؟
باتت سوريا حقلا لتجارب السلاح الروسي .. فروسيا توجه رسالة للغرب والعالم بانها تريد ان تفرض شروطها بالقوة ليس في سوريا فحسب بل في كل الملفات الخلافية الاخرى في العالم والتي تهم روسيا والتي تحاول من خلالها اعادة اعتبارها ... من هنا السكوت الروسي على ما يجري في عفرين نتيجة التواطؤ مع الأتراك . وانقرة أضحت عاجزة عن فعل اي شي بوجه الروس لانها ايضا شريك في اتفاقات استانة والضامن لمناطق حفظ التوتر في سوريا . فكل الاتفاقات النظرية شابها نوع من السكوت او غض النظر عما يفعله الطرف الاخر ... لذلك نرى السكوت التركي والتواطؤ الروسي وكأن الروس يشترون ثمن سكوت تركيا . بالاضافة الى المشهد السريالي الذي انبثق عن الاجتماع الثلاثي في استانا 9 والذي يشير صراحة الى ان القوى الثلاثة متفقة بالعموم لكن اختلافاتها هي حول تفاصيل توزيع المكاسب في سوريا ...

وما مصير المعادلة الكردية في سوريا؟
بشكل عام قد تكون تركيا نجحت بعد احتلال عفرين وربما منبج لاحقا بعد العملية العسكرية، بتهجير سكانها وتوزيعهم الى مناطق سورية مختلفة . فهذا التطور يؤكد بان الخارطة السورية يتم توزيعها والتلاعب بها بحسب القوى الاقليمية والدولية المهيمنة ... فإذا كانت تركيا قد أنهت حلم العمل الكردستاني بإقامة دولة كردية في الشمال السوري وأبعدت الخطر الكردي عن حدودها، لكن هذا لا ينفي حق الأكراد في ممارسة حقوقهم الطبيعة التي حرموا منها طوال الفترة السابقة. فهم مكون اساسي من مكونات سوريا والمنطقة.. واعتقد ان الهوة تتسع يوما بعد يوم بين الشعب الكردي وبين أحزابه التي تضعه في مواجهة فعلية من اجل مصالحها الخاصة . والكردستاني لم يستوعب الضربة التي تعرض لها اقليم كردستان العراقي . واعتقد أن تركيا تعيش مأزقا حقيقيا لا يختلف أبدا عن المأزق الروسي والإيراني في المستنقع السوري الذي بات كابوسا حقيقيا للعالم كله .

ما رؤيتكم للحرب الاوروبية على روسيا عبر دبلوماسييها وهل لذلك تأثير على قضايا الشرق الاوسط؟
الحرب الدبلوماسية التي تعيشها روسيا هي بسبب تعاملها مع الملفات الدولية التي تظن بأنها يمكن ان تفرض فيها الحلول التي تناسبها بالقوة . ولذلك يسجل لروسيا نقطة سلبية في دبلوماسيتها التي بات المجتمع الاوروبي يحاول محاصرتها وكبح طموحها. فالأزمة التي ابتدأت مع بريطانيا كان ممكن لروسيا امتصاصها وان لا تذهب بعيدا في هذه الحرب التي كانت هي سببها مستغلة ضعف بريطانيا وخروجها من الاتحاد الاوروبي وهي كانت تعتقد انها تستطيع تسديد ضربة موجعة للأمن الاوروبي . واوروبا كانت تستوعب روسيا دائما وتحاول عدم الرد عليها كي لا ترى روسيا نفسها معزولة اوروبيا . وهذا يفسر السكوت الاوروبي دائما في العديد من الأزمات التي كانت تواجه اوروبا والدبلوماسية الاوروبية في جورجيا والقرم وسوريا واوكرانيا . اوروبا تدرك بانه اليوم لا يمكن السكوت والرضوخ لسياسات بوتين وهذا ما يفرض ضرورة مواجهته بنفس الطريقة التي يفهمها وخاصة بان عمليات الاغتيال في بريطانيا من قبل روسيا مستمرة منذ العام 2006 مع العميل لا تفينكو ورجال اعمال روس قد فروا اليها. لكن هذه المرة بريطانيا استطاعت ان توجه رسالة لروسيا بان الأمن القومي

الاوروبي خط احمر وساهم ذلك في زيادة التضامن الاوروبي والأمريكي معها بتصعيد الضغط على روسيا والبدء بعملية ابعاد كل الدبلوماسيين الروس في القارة . والأكيد ان ما جرى هو سابقة تشهدها الدبلوماسية الحديثة لأول مرة، واعتقد ان لذلك تأثيرات قادمة... روسيا اخطأت في توسيع نطاق حروبها والذي أدى الى خلط الأوراق وستتحمل مسؤوليته وعواقبه مما يزيد من عزلتها ويورطها في أزمات جديدة وخاصة في المستنقع السوري والذي لم يعد بالإمكان حسم الأزمة لحساب روسيا وحدها ..

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499