للحديث بقية: كنائس القدس لن تغلق

وإذا سَكّروا الكنيسة بنصلي بالجامع... وإذا سكروا الجوامع بنصلي بالكنيسة وإذا سكروا الكنيسة والجامع بنصلي بالساحات..»

هكذا رد الفلسطينيون على مخططات الاحتلال في القدس المحتلة والتي ادت الى اغلاق كنيسة القيامة ابوابها لثلاثة ايام احتجاجا على خطة ضريبية وتشريع مقترح يتعلق بممتلكات الكنائس. حيث ادى مسلمون ومسيحيون الصلاة عند عتبات كنيسة القيامة في مشهد يعكس الارادة الفلسطينية التي لا تنكسر ووحدة اهل المقدس في وجه كل مخططات الاحتلال .. قبل اشهر ، فرض الاسرائيليون قيودا على دخول المصلين للمسجد الاقصى لكن هبة الشعب الفلسطيني ارغمت القوات الاسرائيلية على إزالة البوابات الإلكترونية التي اقامتها في باب الأسباط وباب المجلس بالمسجد الأقصى..وذلك بالرغم من الصمت الرسمي العربي .. يواصل الاحتلال تجريف الاراضي واقتلاع الاشجار وتهديم المباني ونشر الاستيطان ..ورغم ذلك الشعب

الفلسطيني لا يستكين ولا يرضخ ..ويواصل معركته من اجل تحرير الارض حتى آخر رمق وآخر قطرة دم ... لقد اثبت الاحتلال عجزه وفشله في كل مرة عن تحقيق مآربه واطماعه، امام انتفاضة الفلسطينيين الذين ارغموا القوات الاسرائيلية على ازالة كل الحواجز امام المسجد الاقصى ..وها هو يعيد الكرة مع كنيسة القيامة في القدس ويفرض ضرائب عليها مما اثار سخط وغضب زعماء كنائس الروم الكاثوليك والروم الأرثوذكس والأرمن وكل الفلسطينيين على اختلاف مشاربهم الدينية.. فجر امس صعد وجيه نسيبة، المسؤول عن غلق وفتح الكنيسة، سلما وأدار المفتاح ليفتح باب الكنيسة الرئيسي الخشبي. ويفتح في الان معا ابواب القدس امام ابنائها وعشاقها ومريديها ..ويؤكد ان لا احتلال يمكن ان يبقى طالما هناك ارادة شعب لا تنكسر ..وان بين احياء المدينة العتيقة ..وفي جنبات الكنائس والمساجد هناك حلم آت بتحرير الوطن مهما طال الزمن.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499