فرنسا: «ماكرون» يختطف الأصوات من «لوبان» في الانتخابات الفرنسية

أظهر آخر استطلاع للرأي اجراه معهد إيلاب، لصالح قناة «بي أف أم تي في» الفرنسية، تصدر وزير الاقتصاد الفرنسي السابق المرشح المستقل إيمانول ماكرون قائمة مرشحي الانتخابات الرئاسية، متغلبًا على مرشحة اليمين مارين لوبان ومرشح

اليمين الوسطي فرنسوا فيون، الذي يواصل خسارة تأييد الناخبين بشكل متسارع، خاصة بعد انكشاف فضيحة زوجته وأبنائه الذين تحصلوا على أموال مقابل وظائف وهمية.

 

وتبين أن 15 % من المشاركين في الاستطلاع، الذي أجراه معهد إيلاب خلال يومي 14 و15 من فيفري الجاري، يعتبرون رئيس الوزراء الفرنسي الأسبق، فرانسوا فيون، الذي تدنت شعبيته من جراء فضائح تتعلق بالفساد، «مرشحا جديًا»، وانخفض هذا المعدل بمقدار 10 نقاط مقارنة بالأسبوع الماضي. واعتبر 14 % ممن شملهم الاستبيان أن فيون هو «مرشح نزيه»، مقابل 49 % للمرشح الوسطي المستقل ووزير الاقتصاد السابق، إيمانويل ماكرون الذي يعد حاليًا المرشح الأقوى والأوفر حظًا، و31 % لزعيمة اليمين مارين لوبان. وبموجب الاستطلاع حصلت «لوبان» على وصف «المرشح الأكثر إثارة للقلق» إذ نالت 63 % من أصوات المشاركين في الاستبيان لصالح هذا الوصف مقابل 59 % لفيون و41 % لماكرون. وبالنسبة لوصف «المرشح الأكثر دينامية» حصل ماكرون على 74 % من أصوات المستطلعين في هذا الجانب، فى حين حصلت مارين لوبان على 63 %، وفرانسوا فيون على 23 %.

وتفوقت مارين لوبان على منافسيها بـ58 % من الأصوات من حيث عدد الموافقين على أنها المرشح الأفضل من حيث القدرة على تغيير الوضع فى فرنسا، فيما شغل ماكرون المرتبة الثانية فى هذه الفئة بحصوله على 53 % من الأصوات، وبلغت نسبة تأييد فيون 39 %.وستجري انتخابات الرئاسة في فرنسا على جولتين، الأولى تجري في 23 أفريل المقبل، والثانية في 7 ماي 2017.

مارين لوبان تزور لبنان
من جهة اخرى قال مسؤولون أن من المقرر أن تقوم مارين لوبان زعيمة الجبهة الوطنية التي تمثل اليمين المتطرف فى فرنسا بزيارة لبنان مطلع الأسبوع المقبل وستلتقى مع رئيس الوزراء سعد الحريري يوم الاثنين.

وتأتي زيارة لوبان التي أكدها عضو في الوفد المرافق لها قبل تسعة أسابيع من انتخابات الرئاسة الفرنسية التي تعد فيها لوبان من بين أبرز المرشحين المنافسين للمرشح المحافظ فرانسوا فيون.

وقالت متحدثة باسم الحريري أن اجتماعا سيجري يوم الاثنين. وقال المسؤول في وفد لوبان إنها ستجتمع أيضا مع الرئيس ميشال عون.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499