الباحث والكاتب السوري زيد سفوك لـ «المغرب»: «سوريا تتعرض إلى أكبر عملية نهب لآثارها »

اكد الباحث والكاتب الكردي السوري زيد سفوك ان المافيا تتواجد بقوة في سوريا وهي تقوم بسرقة وتهريب الآثار عبر تركيا ولبنان الى الخارج وخاصة من بصرى الشام ومدينة تدمر الاثرية ..وقال ان القوى والجهات التي تدعم تنظيم داعش الارهابي وتموله هي نفسها من اخذت

تلك التماثيل والمخطوطات الحجرية منه تماماً كما حصل في العراق من نهب لتراث وتاريخ البلد . واما بخصوص مرحلة ما بعد حلب قال انه يتوقع اتفاقا روسيا امريكيا تركيا قريبا حجر الاساس فيه هو تقسيم سوريا بحسب مصالح هذه الاطراف .

• لو توضح لنا ما يحدث في سوريا من جرائم وانتهاكات تتعلق بتهريب الآثار؟
المافيا تتواجد بقوة في سوريا، فالآثار التاريخية لهذا البلد يتم سرقتها وتهريبها عبر تركيا ولبنان الى الخارج ودون اي رقابة وفي ظل تناسي من يسهل هذه الامور بأنه يبيع التاريخ والمستقبل معاً . فمنذ اندلاع الفوضى واستباحة الحدود البرية والجوية والبحرية في سوريا ، بدأ تجار الحروب والمرتبطين بالمافيا الدولية بالبحث والحفر في اغلب المناطق الاثرية داخل سوريا واستخراجها من أجل تهريبها الى الخارج . وبالتأكيد الجهة المشترية التي تدفع الملايين لقيمة تلك الاثار تدرك تماما مدى اهميتها , فهناك بصرى الشام ومدينة تدمر الاثرية بعد استخراج اثارها يتم قصفها لإخفاء المعالم التي تدل على السرقة , اي ان اصحاب النفوذ للنظام وحلفاءهم هم من قاموا بارتكاب هذه الجرائم التاريخية، بالاضافة الى تنظيم داعش الارهابي الذي استولى على غالبية المناطق الاثرية شمال سوريا ( الرقة ودير الزور ) وقام بكسر تلك الاثار وعلى مرأى الجميع من خلال تصويرها وبثها , وهنا نقطة مهمة للغاية من يدعم داعش ويموله هو نفسه من استرد تلك التماثيل والمخطوطات الحجرية منه وبادلها بقطع مزيفة ليقوم التنظيم فيما بعد بكسرها واخفاء حقيقة القطع الاصلية , تماماً كما حصل في العراق من نهب لتراث وتاريخ البلد ومن ثم صنع قطع مزيفة كبديل عنها . وهناك عدة مناطق كردية من منطقة ( ديريك ) الى عامودا وقراها وما زال اهالي تلك المناطق يتحدثون عن الخراب الذي لحق بها نتيجة البحث والحفر .

• من يدعم المافيات ولمصلحة من يسرق تاريخ سوريا ؟
منشأ المافيا كما هو معلوم تاريخياً ايطاليا وروسيا ، وبالمقارنة جيداً لسياسة هذه المنظمة فإنها غير تابعة لمؤسسة معنية ليتم البحث من خلالها عن اهدافها الاساسية ، بل هي تابعة لرؤوس اموال تتحكم في الكثير من الانظمة العالمية هدفها نشر القتل وأبشع الجرائم الانسانية ، ليعم الفساد والفوضى ويتم جني المال عبر التجارة غير المشروعة , وبالتالي ترجح الامور ان من يحكم امريكا واسرائيل هم من يديرون شؤون المافيا في الشرق الاوسط ، واسرائيل المستفيدة الوحيدة من ضياع تاريخ وآثار سوريا .

• الى اين وصلت المعركة ضد داعش الارهابي في سوريا والعراق وتقييمكم لمجرياتها ؟
المعركة مستمرة لكنها غير حاسمة ولن تحسم ابداً , من صنع داعش وموله كان له جدول معين لتحقيق مصالحه ، لكنه لم يكن يعلم ان هناك من سيستفيد من هذا التنظيم ويمدد في بقائه ، تركيا استغلت وجود داعش واستغلت حدودها لتمرير الدعم ، وهي الوحيدة الان القادرة على القضاء عليه وبالتأكيد لن تفعل ذلك وهذا هو السبب الرئيسي لعدم وجود قوات برية اجنبية واسلحة متطورة للبدء بعملية تدميره ، حكومة اردوغان تحدت امريكا من خلال تحكمها في امراء التنظيم وشاهدنا جميعاً كيف انها دخلت الى جرابلس في زمن سريع.

• ماذا بعد معركة حلب وهل نحن سائرون الى التسوية ؟
النظام يحكم سيطرته على ثلث المدينة من خلال الدعم الروسي الجوي واعتقد ان تقسيم سوريا هو الخيار المطروح من قبل الدول العظمى ، فدمشق والساحل سيكونان تحت سيطرة النظام والروس وإيران . وهذه الاتفاقيات هي النقطة الاساسية التي تجمع الامريكان والروس بغض النظر عن صراعهم السياسي ومصالحهم في الشرق الاوسط ، والنتيجة ان الشعب وحده سيدفع ضريبة ضياع وطنه الى حين ان يعلن حاكم اللعبة (اسرائيل ) بان حلبة القتال انتهت وفق مصالحه .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499