زين العابدين بن حمدة

زين العابدين بن حمدة

انعقدت قمة الدول الأوروبية المتوسطية في أثينا نهاية الاسبوع الماضي بمشاركة اليونان وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا والبرتغال ومالطة وقبرص للحوار في المسائل المشتركة المتعلقة بسياسات بلدان جنوب أوروبا وفي مقدمتها أزمة اللاجئين والمديونية. تأتي هذه القمة بعد تلك التي جمعت المستشارة الألمانية

قرر المدعي العام الفرنسي إحالة المتهمين الأربعة عشر في قضية «بيغماليون» بمن فيهم الرئيس السابق نيكولا سركوزي على المحاكمة بتهمة التزوير وتقديم فواتير مزيفة تتعلق بتمويل الحملة الرئاسية لعام 2012. وكان القضاء الفرنسي فتح تحقيقا في الموضوع إثر رفض المجلس الدستوري

ناقش الوزير الأول الفرنسي مانويل فالس مع الوزيرة السابقة ناتالي كوسيسكو موريزي (حزب الجمهوريين) في لقاء جمعهما بطلب منها مقترحها تقديم مشروع قانون يجرم السلفية في فرنسا. وكانت الوزيرة السابقة قد قدمت مشروع قانون في الغرض للبرلمان الفرنسي إثر الهجوم الدموي في مدينة «نيس»

قدم وزير الاقتصاد الفرنسي إيمانويل ماكرون ، استقالته للرئيس فرانسوا هولاند، حسب ما أعلن الإليزيه، الذي كشف عن تعيين ميشال سابان محله. وتعزز هذه الاستقالة التكهنات حيال ترشح ماكرون للانتخابات الرئاسية في افريل 2017.

إجتمع وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف بمجموعة من الشخصيات الدينية والفكرية الإسلامية فاق عددها الأربعين للتشاور في المخطط الوزاري الرامي إلى إعادة هيكلة المؤسسات المنظمة للإسلام في فرنسا. و شارك المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية وجامع باريس وعدد من الشخصيات

أحدث قرار 30 بلدية فرنسية منع البوركيني في شواطئ فرنسا جدلا عميقا في المجتمع شاركت فيه أحزاب ومنظمات وشخصيات ووسائل إعلام. وأصبح الشغل الشاغل لمحترفي البلابل في الإعلام مما جر بعض السياسيين للتدخل في الجدل والتعبير عن مساندة القرار أو رفضه

منذ فشل محاولة الانقلاب قامت السلطات التركية بحملة اعتقالات واسعة شملت أنصار وأتباع الداعية الإسلامي فتح الله غولن و عددا من المؤسسات التركية. وطالت هذه الحملة الصحف و التلفزيونات التركية التابعة لأكراد تركيا. حسب التصريح الرسمي للوزير الأول التركي بن علي يلديريم

أعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف في بلاغ صحفي أنه أذن يوم الجمعة 19 أوت بترحيل مواطن تونسي يدعى محسن مهادي بحجة أنه “يشكل تهديدا خطيرا على الأمن العام الفرنسي”، بعد استشارة هيئة الطرد التابعة للوزارة و التي سهلت اتخاذ الإجراءات الإستعجالية اللازمة.

أعلن وزير الداخلية الألماني طوماس دي ميزيار أنه يعتزم تقديم مشروع قانون يقضي بنزع الجنسية الألمانية عن التكفيريين الألمان الذين يتمتعون بجنسيتين و ثبت أنهم التحقوا بمجموعات ارهابية في الخارج . جاء هذا القرار ضمن جملة من الإجراءات التي تقدم بها الوزير للحكومة لتعزيز قدرات الدولة الألمانية في مقاومة الإرهاب.

قررت الحكومة الفرنسية ،إثر العمليات الإرهابية الأخيرة، إحياء مؤسسة الإسلام الفرنسي التي تم بعثها عام 2005 من قبل حكومة دوفيلبان ثم تجميدها، من ضمن حزمة من الإجراءات الهادفة لمقاومة المد الراديكالي الذي استفحل في المجموعة الإسلامية الفرنسية. و اقترح وزير الداخلية بيرنار كازنزف

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499