البرازيل: بعد إقالة «ديلما روسيف».. اللبناني ميشال تامر يشكّل حكـومته ويدعو البرازيليين إلى الوحدة

دعا الرئيس البرازيلي المؤقت ميشال تامر، اللبناني الأصل، البلاد إلى التكاتف خلف حكومته «للإنقاذ الوطني» بعد ساعات من تصويت مجلس الشيوخ بالموافقة على محاكمة الرئيسة اليسارية «ديلما روسيف» عن خرق قوانين الميزانية ووقفها عن العمل.
وحث تامر (75 عاماً)

، المنتمي إلى التيار الوسط الذي يتحرك الآن لتوجيه أكبر اقتصاد في أمريكا اللاتينية نحو سياسات أكثر انسجاما مع السوق، البرازيليين على أن تكون لديهم «الثقة» في أنهم سيتغلبون على الأزمة الحاليّة التي أثارها ركود اقتصادي حاد واضطرابات سياسية وفضيحة فساد واسعة. وقال بعد حفل توقيع مرسوم تشكيل مجلس وزرائه الجديد: «من الضروري أن نهدئ الأمة ونوحّد البرازيليين.. الأحزاب السياسية والقادة والمنظمات والشعب البرازيلي سيتعاونون لانتشال البلد من هذه الأزمة الخطيرة».

أزمة درامية
وأدت الأزمة إلى نهاية درامية لـ13 عاما من حكم «حزب العمال» الذي امتطى موجة من المشاعر الشعبية اجتاحت أميركا اللاتينية مع بداية الألفية الثانية ومكنت جيلا من الزعماء اليساريين من استغلال طفرة في صادرات المنطقة من السلع الأولية لانتهاج سياسات طموحة للتحول الاجتماعي. لكن مثلما حدث مع الزعماء اليساريين الآخرين في المنطقة، اكتشفت روسيف أنه بعد أربع فترات متتالية في الحكم لم يعد الحزب موضع ترحيب، خصوصا مع هبوط أسعار السلع الأولية وفشل حكومتها، التي تراجعت شعبيتها بشكل متزايد، في دعم النمو الاقتصادي.

وبالإضافة إلى تراجع الاقتصاد، تلقت روسيف، التي تولت منصبها في 2011، ضربة من فضيحة فساد ومعارضة سياسية مصممة على الإطاحة بها. وبعد وقف روسيف....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499