غدا تنشر أول تقاريرها الاستقصائية: منظمة «أنا يقظ» تكشف أسماء متورّطة في شبهات فساد

يبدو أن لعبة كشف أسماء متورطة في شبهات فساد تتعلق بتهرّب ضريبي أو مال فاسد، مازالت مستمرّة، فبعد ما أثارته أوراق «بنما» من جدل واسع حول المتهرّبين من الضرائب، وتعهّد القطب القضائي والمالي بالقضية، تشرع منظمة «أنا يقظ» ابتداء من يوم غد في نشر أول تحقيقاتها حول الفساد في عدّة قطاعات.

المدير التنفيذي لمنظمة «أنا يقظ» مهاب القروي أكّد لـ«المغرب» أن المنظمة ستقوم ولأوّل مرّة بنشر تقارير استقصائية حول شبهات فساد في تونس، تهمّ رجال أعمال وسياسيين ومؤسسات إعلامية وإعلاميين ومؤسسات عمومية وخاصة، وذلك ابتداء من يوم غد الأحد 10جويلية.

البداية ستكون حسب ما أكّده القروي بالإعلاميين والمؤسسات الإعلامية، كما أن التقارير الاستقصائية التي ستنشرها المنظمة غدا، لا تشبه أوراق «بنما» حسب تعبيره، حيث ستتضمّن هذه التقارير، إلى جانب الأسماء المتورّطة في شبهات فساد، وثائق وأدلّة تثبت تورّط تلك الأسماء حسب القروي.

وقد اختارت أنا يقظ هذا التاريخ الذي يتزامن مع بداية عقد جلسات الاستماع حول مشروع قانون المصالحة الاقتصادية تحت ....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499