وزير الطاقة خالد بن قدور لـ«المغرب»: زيادة مرتقبة في أسعار المحروقات حسب آلية التعديل والأسعار العالمية

أكد وزير الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة خالد بن قدور لـ«المغرب» أنه مبدئيا هناك زيادة مرتقبة في أسعار المحروقات خلال

شهر سبتمبر المقبل طبقا لآلية التعديل كل 3 أشهر، مازالت لم تتحدد قيمتها بعد في انتظار اجتماع اليوم، مضيفا أن إقرار الزيادة في الأسعار يأتي في ظل الارتفاع المتواصل لأسعار المحروقات العالمية وصلت الآن إلى 75 دولار للبرميل الواحد والحال أن الميزانية تمت على أساس سعر 54 دولار وبالتالي لا بدّ من إيجاد حلول. وأوضح الوزير أن مبدأ الزيادة موجود على حسب آلية التعديل والسوق العالمية، فالأسعار في صعود غير مسبوق وهذا من شأنه أن يؤثر على التوازنات المالية للبلاد والحكومة مطالبة بتوفير المحروقات والكهرباء والغاز والماء ..
هذا وأضاف الوزير أن معدل السعر العالمي للمحرقات في الـ70 دولار ومن المنتظر أن يبنى مشروع ميزانية 2019 على أساس هذا المعدل، هذه المسألة مازالت لم تضبط بعد لكن الميزانية يجب أن تضبط حسب السعر العالمي، مشددا على أن قيمة دعم الدولة للمحروقات ارتفع إلى 4.2 مليار دينار بسبب ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية وهذا من شأنه أن ينعكس سلبا على الاستثمارات في التنمية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499