توفي متأثرا بإصابته: القطب القضائي لمكافحة الارهاب يتعهد بملف «التنكيل براعي» في جبل الشعانبي

أذنت النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب ،

منذ السبت الفارط، بفتح بحث تحقيقي ضد كل من عسى ان يثبت تورطه في التنكيل براع بجبل الشعانبي.
مرة أخرى تستهدف الأيادي الغادرة احد الرعاة بجبل الشعانبي، حيث اعتدت عليه بالعنف الشديد ونكلت به بأبشع الطرق مما أدى الى وفاته بعد اقل من 24 ساعة تقريبا.

بطريقة مشابهة للعملية التي تمّ تنفيذها على الشقيقين السلطاني، تعرّض السبت الفارط الراعي محمد القريري، أصيل منطقة بوحيّة المحاذية لجبل الشعانبي إلى عملية اختطاف من قبل مجموعة إرهابية ما تزال الى حد كتابة الأسطر مجهولة. تمّ اثر ذلك اقتياده إلى عمق الجبل، وقامت بالاعتداء عليه بطريقة وحشية ثم نكلت به حيث قامت بقطع جزء من أنفه وأذنه الى جانب تسجيل إصابات في مختلف جسده.

وبعد التفطن الى غيابه، التحق شقيقه به، ليعثر على شقيقه منكلا به، فقام بنقله إلى المستشفى الجهوي بالقصرين لتلقي الاسعافات اللازمة، ثم تقرر نقله الى المستفى العسكري بتونس العاصمة الا انه توفي أمس الاحد متأثرا بالاصابات.
ووفق ما اكده الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس والقطب القضائي لمكافحة الارهاب المساعد الاول لوكيل الجمهورية سفيان السليطي في تصريح لـ«المغرب» فانّ النيابة العمومية، ومنذ بلوغها العلم بعملية الحال، اذنت بفتح بحث تحقيقي في الغرض. وأعطت إنابة الى الوحدات الامنية المختصة بالعوينة.

وقد باشرت الوحدات المذكورة التحريات في الموضوع. وافاد في السياق نفسه بان النيابة العموميية ووحدات الامنية المختصة، فور بلوغها خبر وفاة الراعي المذكور، تحولت على عين المكان وقامت بمعاينة الجثة. وشدد مصدرنا على انّ الهالك قد تعرض الى أبشع أساليب التعذيب من قبل المجموعة الارهابية المذكورة، حيث انّ أثار الاعتداء والعنف ثابتة على كامل الجسد ذلك إضافة الى قطع جزء من الأنف.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499