الكاتب العام المساعد للإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس: وفد من الإتحاد الجهوي للشغل يتحول إلى قرقنة بإتفاقية ترتقي إلى المستوى المأمول لنزع الفتيل المسعور

منذ الساعة السابعة و النصف تقريبا من مساء يوم الخميس 14 أفريل 2016 و بالتحديد بميناء سيدي يوسف تطورت أجواء الإحتقان بجزيرة قرقنة على إثر دخول شاحنات من صفاقس في إتجاه شركة بتروفاك حيث عبر المحتجون عن رفضهم إعادة العودة إلى الإنتاج قبل تطبيق إتفاقية أفريل 2015.

وفي متابعة لأجواء الإحتقان و المصادمات العنيفة التي جدت ليلة الجمعة 14 أفريل 2016 بين المحتجين و قوات الأمن أكد مسؤول أمني بجهة صفاقس بأن الوضع بكامل جزيرة قرقنة يتجه نحو التهدئة و ذلك بفضل ما قام به العقلاء و الفاعلون في جزيرة قرقنة من إتصالات و حوارات مع جميع الأطراف التي دعت إلى ضرورة الجلوس إلى الطاولة و التفاوض حسب ما برمجت له شركة بيتروفاك و الأطراف الإجتماعية.

«المغرب» إتصلت بالكاتب العام المساعد للإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس مسؤول عن التثقيف النقابي والتكوين العمالي المنصف بن حامد الذي أفاد بما يلي:
«نشدد من جهتنا على تحميل والي الجهة مسؤولية ما تعرض له المحتجون بقرقنة من إستعمال مفرط للغاز الشيء الذي عرقل عمل الإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس وبسببه لم نتمكن من إبلاغ المحتجين بنتائج إتفاق عقد أول أمس الخميس 14 أفريل 2016 كحل لحالة الإحتقان في الجزيرة و ذلك بمقر ولاية صفاقس و بحضور والي الجهة و معتمد قرقنة و الدوائر الأمنية والإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس و الإتحاد المحلي بقرقنة وقد تضمن الإتفاق النقاط التالية:

إطلاق سراح الموقوفين و إسقاط جميع الدعاوى في حقهم، فك الإعتصام في الطريق ، الإلتزام بعدم تعطيل بيتروفاك والشاحنات التابعة لها ، إنسحاب التعزيزات الأمنية من جزيرة قرقنة ، عقد مجلس جهوي ...

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499