بعد الاستجابة لأغلب مطالب النقل : المعلمون راضون... يوم الغضب قد يلغى إذا ما...

أكد الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الاساسي المستوري القمودي لـ«المغرب» أمس أن نسبة رضا أعضاء المكتب التنفيذي للنقابة العامة للمعلمين والمعلمات على نسبة النقل كانت عربون تواصل بين القواعد والقيادة وهي التي دافعت ولا تزال عن الاستحقاقات الإنسانية لأبناء القطاع

وأنه من بين 1265 ملفا للنقل الإنسانية تمت الاستجابة لـ861 ملفا منها وان الحوار متواصل مع الإدارة حول سائر الملفات العالقة ومنها ملف التقاعد.

اعتبر أمس الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الاساسي المستوري القمودي في اتصال بـ«المغرب» أن الوزارة وبعد جلسات ماراطونية حول النقل الإنسانية قد استجابت لأغلب الملفات وبلغ عدد المعلمين والمعلمات ممن نالوا المواقع المدرسية الجديدة والتي رغبوا فيها 861 معلما ومعلمة من بين 1265 ملفا تم الدفاع عنه ومناقشة تفاصيله ضمن اللجنة المشتركة للتفاوض بين الإداريين والنقابيين.

إمضاء مشترك
كانت وزارة التربية قد أصدرت بيانا مشتركا مع النقابة العامة للتعليم الاساسي وامضاه كل من الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الاساسي المستوري القمودي ومدير عام الموارد البشرية بوزارة التربيةو ضمن الاستجابة إلى مطالب المعلمين على قاعدة المقاييس العلمية والإدارية المعمول بها ومنها تسبيق الحالات المرضية المزمنة والحالات الاجتماعية مثل الترمل والطلاق.

قال المستوري القمودي الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الاساسي أن لا احتجاجات على النقل والمقاييس المعتمدة من قبل الوزارة وان عدة حالات يمكن أخذها بعين الاعتبار خلال الاجتماعات المقبلة وان الحوار لا يزال مفتوحا مع الإدارة قبل يوم الغضب والتصعيد المرتقب مع العودة المدرسية،

عودة إلى الحوار
أشار أعضاء المكتب التنفيذي للنقابة العامة للتعليم الاساسي أن الأيام القادمة ستشهد جلسات أخرى مع الإدارة العامة للتعليم الاساسي من أجل فض الإشكالات العالقة ومنها ما اتصل بالتقاعد على قاعدة الاستجابة المستعجلة لمطالب الآلاف من المعلمين الذين عملوا طيلة 35 سنة وبلغوا من السن 55 سنة.

الملفات المطروحة لا تهم سن التقاعد فقط بل تتصل أيضا بالانتداب خاصة وأن الطاهر ذاكر الكاتب العام المساعد للنقابة العامة للتعليم الاساسي قد أوضح لـ«المغرب» من قبل أن عدد الشغورات في المدارس الابتدائية قد يصل إلى 10 آلاف شغور وان عدة أقسام ستشهد النقص في الإطارات التربوية وهذا يؤثر على المردود العام.

ملفات تتطلب الحسم
هذه الملفات المتعلقة بسن التقاعد والانتدابات لتغطية النقص الحاصل في المؤسسات التربوية إضافة إلى مسألة القانون التوجيهي قد تكون محل توافق بين الوزير المكلف ناجي جلول و أعضاء المكتب التنفيذي للنقابة العامة للتعليم الاساسي وعلى ضوء تقدم الحوار يمكن تأجيل الاحتجاجات وأيام الغضب للمعلمين والمعلمات بين غرة سبتمبر والخامس من أكتوبر.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499