تعود بعد تدخل الأمين العام لاتحاد الشغل: ماذا في اجتماع اليوم للجنة المشتركة بين النقابيين ووزراء تصريف الأعمال؟

ينتظر ان يلتقي عند منتصف نهار اليوم الخميس أعضاء من المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل و الوزراء المعنيون باللجنة التفاوضية المشتركة 4 زائد 4 بعد أن تخلف الوزراء المكلفين بالملفات القانونية والمالية والاجتماعية، عن جلسة الثلاثاء الفارط وكان الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل

حسين العباسي قد دعا عند لقائه رئيس الحكومة الحبيب الصيد إلى استئناف المفاوضات.

أكد أمس الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل مسؤول الوظيفة العمومية حفيظ حفيظ أن اللقاء المؤجل من طرف الوزراء لاجتماع اللجنة المشتركة 4 زائد 4 بين النقابيين المسؤولين الأول على ملف التفاوض سيتم عند منتصف ظهر اليوم بحضور عدد من أعضاء المكتب التنفيذي الوطني ومنهم الأمين العام المساعد للاتحاد مسؤول النظام الداخلي نور الدين الطبوبي.

حضور رفيع المستوى
وسيحضر الجلسة كذلك الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل مسؤول القطاع العام ومؤسسات المنظمة كمال سعد ومسؤول التشريع المولدي الجندوبي هذا مع حضور وزير الوظيفة العمومية ومكافحة الفساد كمال العيادي ومستشار رئيس الحكومة المكلف بالملف الاجتماعي سيد بلال وهو الذي «لطف» من إلغاء جلسة الثلاثاء الفارط.
وكان سيد بلال قد أوضح أن التزام الوزراء في حكومة تصريف الأعمال بحضور ندوة البعثات الدبلوماسية حال دون تنظيم اللقاء التفاوضي مع أعضاء اللجنة المشتركة 4 زائد 4 من جانب المكتب التنفيذي للمنظمة الشغيلة، وينتظر أن يتوقف مستشار الحكومة عند النقاط العالقة بين الطرفين وآليات تنفيذ الاتفاقيات المبرمة من قبل.

لا عودة إلى المربع الأول
وكان الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل مسؤول الوظيفة العمومية حفيظ حفيظ قد شدد لـ«المغرب» أن هذا اللقاء الجديد مع أعضاء الحكومة وخاصة منهم وزيري الوظيفة العمومية ومكافحة الفساد والمالية لن يطرح التفاوض من البداية بل في آليات التنفيذ لأن التفاوض تم وعلى مراحل، ولا جدوى من العودة إلى «المربع الأول».
جلسة اليوم بين النقابيين والوزراء قد تكون....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499