حذف الـ 20 بالمائة من احتساب المعدل السنوي في امتحان الباكالوريا: توافق نقابي وحقوقي وإداري على الزمن المدرسي ولا تصريح للوزير

أمن أعضاء لجنة القيادة للإصلاح التربوي بمقر وزارة التربية اللقاء المشترك مع الإعلاميين من أجل الضبط النهائي للزمن المدرسي على أن تكون الإجراءات الرامية إلى الإصلاح محل تنفيذ بداية من السنة الدراسية الجديدة وهذا التوافق أكد عليه أمس لـ«المغرب» وعقب

الاجتماع الدوري للجنة القيادة الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل مسؤول الوظيفة العمومية حفيظ حفيظ.

غادر وزير التربية ناجي جلول الاجتماع الذي دعت إليه لجنة القيادة للإصلاح التربوي بمشاركة المسؤولين الإداريين والنقابيين من نقابات التربية ورئيس المعهد العربي لحقوق الإنسان الأستاذ باسط بن حسن، وذلك لفسح المجال للناطقين الرسميين باسم لجنة القيادة للإصلاح التربوي ليتحدثوا عن الإجراءات المتوافق عليها حول الزمن المدرسي.

وأكد الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل مسؤول الوظيفة العمومية حفيظ حفيظ، للمغرب أن الحوار المتواصل بين قوى الاتحاد العام التونسي للشغل والمعهد العربي لحقوق الإنسان والإداريين في الوزارة أدى وبعد أخذ ورد إلى إقرار نهائي حول الزمن المدرسي .

وأشار الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل مسؤول الوظيفة العمومية أن هذا التوافق في المخرجات مطلوب لا في خصوص الزمن المدرسي فقط بل في كل ما يتعلق بالإصلاح التربوي وأن التصريحات الحكومية غير ملزمة بل التصريحات الوحيدة الملزمة هي للجنة القيادة للإصلاح التربوي وان الوزير ناجي جلول تفهم ذلك.

وحسب الكاتب العام المساعد للنقابة العامة للتعليم الثانوي مسؤول الاتصال والإعلام فخري السميطي فإن الإقرار بحذف نسبة 20 بالمائة من احتساب المعدل السنوي للبكالوريا قد تم إقراره في الجلسات الأخيرة للجنة القيادة، وهذا مؤشر إيجابي للأخذ بعين الاعتبار المقترحات التي تقدم بها الأساتذة عبر نقابتهم العامة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499