الكاتب العام المساعد للنقابة الجهوية للتعليم الثانوي بصفاقس: دعوة الوزارة لفتح باب الانتداب أمام الأساتذة ...

دعا الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس و النقابة الجهوية للتعليم الثانوي بصفاقس الكتاب العامين للنقابات الأساسية و أعضاء اللجان الإدارية المتناصفة صفاقس 1 و صفاقس 2 إلى المشاركة في اللقاء التشاوري الذي تقرر عقده يوم الاثنين 11 جويلية 2016 بدار الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس

و ذلك للنظر في الاستعداد للحركة الجهوية لنقل مدرسي التعليم الثانوي و التربية البدنية.
ولمزيد التوضيح أفاد «المغرب» الكاتب العام المساعد للنقابة الجهوية للتعليم الثانوي بصفاقس المسؤول عن الإعلام محمد الطرابلسي بما يلي:
«في البداية لا بد من الإشارة إلى أنه قد تم في لقاء الجهات الذي نظمته النقابة العامة للتعليم الثانوي بمدينة الحمامات يوم 29 جوان 2016 الاتفاق على تكوين لجنة لتقييم الامتحانات الوطنية التي شابتها كثير من الاخلالات خاصة على مستوى المقاييس و اختيار المواضيع و على مستوى النتائج التي كانت متفاوتة بين المدن الداخلية و المدن الساحلية و التي تؤكد مرة أخرى على حقيقة التفاوت بين الجهات و انعدام العدالة الاجتماعية و غياب منوال تنموي عادل.
كما تم الاتفاق على عقد هيئة إدارية قبل مفتتح السنة الدراسية 2016 - 2017 لاتخاذ القرارات النضالية اللازمة.

أما على مستوى جهة صفاقس فإن النقابة الجهوية للتعليم الثانوي قد دعت كلاّ من الكتاب العامين للنقابات الأساسية و أعضاء اللجان الإدارية المتناصفة صفاقس 1 و صفاقس 2 إلى المشاركة في اللقاء التشاوري الذي تقرر عقده يوم الاثنين 11 جويلية 2016 و سيقع التدارس في عديد القضايا الرئيسية التي تشغل بال المدرسين والتي بسببها سيكون باب النضال مفتوحا على مصراعيه طيلة هذه الصائفة، ومن بين هذه المسائل رفض الساعات الإضافية لتوفير الشغورات، الحد من الاكتظاظ داخل الأقسام، رفض إخراج الأساتذة فوق النصاب من المدارس الإعدادية المهنية، رفض منشور وزير التربية القاضي بتحويل قاعة الدرس إلى قاعة مراجعة و ذلك لتأثيره على موازنات الأساتذة و التلاميذ ، دعوة الوزارة لفتح الشغورات و بالتالي فتح باب الانتداب أمام الأساتذة للحدّ من صيغ ....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499