الكاتب العام للفرع الجامعي للصحة بصفاقس وعضو المكتب التنفيذي للإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس: تونس أكبر من الإستحقاقات المطلبية

تونس الجميلة و ترابها العزيز و علمها المفدى أهم من كل شأن مهما كان نوعه إقتصادي أو إجتماعي أو سياسي أو نقابي . هذا ما برهن عليه أعوان المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة منذ نهار أول أمس الإثنين 7 مارس ويوم الثلاثاء 8 مارس 2016 من خلال تجندهم لإستقبال

جثامين الشهداء الذين سقوا بدمائهم الغالية أرض الجنوب التونسي الأبي والمعطاء والذين طالتهم يد الغدر و الجبن ، السرطان الداعشي والتكفيري الذي يحلم بأن ينخر جسم بلادنا و يزعزع أمنها وإستقرارها و لكن هيهات ، هيهات ، لأن كل الهجمات الإرهابية مآلها مآل بيوت العنكبوت ، الخزي والفناء آجلا أم عاجلا .

وفي هذا الإطار أيضا نظم أعوان المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة مسيرة غفيرة داخل المستشفى إلتحموا فيها برجال الأمن و الجيش مقدمين لهم باقات الورود ورسائل الإعتراف بالجميل مرددين « الجيش سور للوطن يحميه أيام المحن».
وكما أستقبلت جثامين الشهداء بالتصفيق و الزغاريد تم توديعهم بعد عملية التشريح التي خضعوا لها بقسم الطب الشرعي بالهتافات والتصفيق والتهليل والتكبير واعدين إياهم و عدا صادقا بأن لا يغمض لهم جفن و لا يرتاح لهم بال إلا بعد القضاء على آخر داعشي إرهابي تكفيري في تونس.

يوم الثلاثاء 8 مارس 2016 لم يكن بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة يوما لتحضير برنامج الإضراب والإستعداد له الذي كان مقررا ليوم الإربعاء 9 مارس 2016 و إنما كان يوما حسب ما عبر عنه الكاتب العام للفرع الجامعي للصحة بصفاقس و عضو المكتب التنفيذي للإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس عادل الزواغي يوما اختلطت فيه دموع الأسى والحسرة على استشهاد فلذات أكبادنا بدموع فرحة النصر والنخوة لإستبسالهم أمام الطغاة الإرهابيين الدواعش فتونس أكبر من الإستحقاقات المطلبية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499