اتفاق بين النقابة العامة للتعليم الأساسي ووزارة التربية: تشكيل لجنة مشتركة لصياغة مشروع قانون لتجريم الاعتداء على المؤسسات التربوية

أكد الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الأساسي المستوري القمودي لـ«المغرب» انه وقع الإتفاق مع وزارة التربية على تشكيل لجنة فنية مشتركة لصياغة مشروع قانون يجرّم الإعتداء على المؤسسات التربوية والعاملين فيها بعد ان أصبحت تلك الإعتداءات ظاهرة يومية تشمل كل المؤسسات التربوية الموجودة بكامل البلاد.

توصّلت النقابة العامة للتعليم الاساسي ووزارة التربية الى اتفاق بخصوص سنّ قانون يجرّم الإعتداء على المؤسسات التربوية، وقد تم الإتفاق على تكوين لجنة فنية مشتركة بين خبراء الإتحاد العام التونسي للشغل وقسم الشؤون القانونية بوزارة التربية لتدارس مشروع القانون المتعلّق بتجريم الإعتداء على المؤسسة التربوية والعاملين فيها.
الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الأساسي المستوري القمودي أكد في تصريح لـ»المغرب» ان الاعتداءات على المؤسسات التربوية والعاملين بها بلغت معدّل 4 حالات كل يوم مما جعلها ظاهرة منتشرة أدت الى إقتناع وزارة التربية بضرورة سنّ قانون يجرم تلك الإعتداءات التي أصحبت تهديدا للمنظومة التربوية ككلّ.
وذلك التقاطع في التشخيص بين النقابة العامة للتعليم الأساسي ووزارة التربية أدى الى إتفاق بتشكيل لجنة فنية تتكون من الخبراء القانونيين لكل من الإتحاد العام التونسي للشغل ووزارة التربية لصياغة مشروع قانون متعلّق بتجريم الإعتداءات على المؤسسات التربوية.

ووفق ما أكده الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الأساسي المستوري القمودي لـ»المغرب» فقد تم الإتفاق على الإنطلاق الفوري في صياغة مشروع القانون، حيث سيعكف الخبراء في القانون بكل من إتحاد الشغل ووزارة التربية على صياغة تصوّر لذلك المشروع ومن ثم عقد جلسات في إطار اللجنة الفنية المشتركة المتّفق عليها للتأليف بين المشروعين.
وكانت وزارة التربية قد أعلنت نهاية أكتوبر الماضي عن رفضها الشديد لكل أشكال الإعتداء على حرمة المؤسسة التربوية والفاعلين التربويين والتزامها باتخاذ الإجراءات القانونية لمقاضاة المخالفين وتكفلها بما تستوجبه إجراءات التتبع، وأكدت أنها تسجّل يوميّا على الصعيدين الجهوي والمركزي عدة أوجه للعنف اللفظي والمادي التي تستهدف حرمة المؤسسة التربوية والفاعلين التربويين.

تحديد آجال تفعيل الترقيات
خلافا للتوجه نحو صياغة مشروع قانون لتجريم الإعتداء على المؤسسات التربوية، اكد الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الأساسي المستوري القمودي لـ»المغرب» انه تم الإتفاق على ترحيل مطلب سحب الفصل 35 من القانون التوجيهي للتربية والتعليم المدرسي على المدرسة الإبتدائية الى جلسة اخرى بإعتبار ان مسار إصلاح المنظومة التربوية سيقع استئنافه خلال الأيام المقبلة وستقع تسوية الموضوع نهائيّا.

ملفّ الترقيات المهنية مثّل إحدى الإشكاليات التي حصل بخصوصها اتفاق بين النقابة العامة للتعليم الأساسي ووزارة التربية، حيث تم تحديد آجال واضحة لتقوم وزارة التربية بتفعيل الترقيات المهنية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499