بعد انعقاد جلستين صلحيّتين أمس: تأجيل تنفيذ الإضرابين في قطاع نقل البضائع والمحروقات عبر الطرقات والمصحات الخاصة

أفرزت جلستان صلحيتان أمس الإثنين عن تأجيل الإضراب بـ3 أيام في قطاع نقل البضائع والمحروقات عبر الطرقات والإضراب بيوم في كل المصحات الخاصة المفترض تنفيذه اليوم الثلاثاء للمطالبة بإمضاء الملحق التعديلي للزيادة في الاجور بعنوان سنتي 2016 و2017.

إنعقدت امس الإثنين جلستان صلحيتان بخصوص برقيتي التنبيه بالإضراب لمدة 3 ايام في قطاع نقل البضائع والمحروقات، 12 و13 و14 أكتوبر الجاري، وبيوم في المصحات الخاصة للمطالبة بإمضاء الملحقين التعديليين للزيادة في الاجور بعنوان سنتي 2016 و2017، وقرّر الطرف النقابي إثر الجلسة تأجيل تنفيذ الإضرابين.
إضراب المصحات الخاصة كان من المفترض تنفيذه اليوم الثلاثاء بإعتبار ان غرفة المصحات الخاصة تعهّدت خلال جلسة منعقدة في 25 سبتمبر الماضي بإمضاء الملحق التعديلي يوم امس الإثنين على أقصى تقدير، ولكن النقاشات التي دارت خلال الجلسة الصلحية بمقر الإدارة العامة لتفقدية الشغل والمصالحة أدت الى تأجيل تنفيذه الإضراب مرة أخرى الى يوم 19 أكتوبر الجاري وفق ما أكده الكاتب العام للجامعة العامة للصحة عثمان جلولي لـ»المغرب».

حيث طلبت الغرفة الوطنية للمصحات الخاصة إمهالها الى يوم 16 أكتوبر الجاري للإمضاء على الملحق التعديلي عدد 8 للإتفاقية المشتركة القطاعية للمصحات الخاصة، وهو ما حصل بخصوصه إتفاق وجعل الطرف النقابي يقرّر تاجيل الإضراب مرة اخرى بإعتبار ان موانع الإمضاء على الملحق التعديلي امس قانونية ولم تكن للمماطلة.
فموانع إمضاء الغرفة الوطنية للمصحات الخاصة على الملحق التعديلي للزيادة في الاجور بعنوان سنتي 2016 و2017، تتلخّص في تغيير رئيس الغرفة الوطنية للمصحات الخاصة بعد مؤتمرها الذي أفرز تقلّد بوبكر زخامة رئاسة الغرفة عوض خالد النابلي، وهو ما يتطلّب إتمام بعض الإجراءات لتسليم المهام ليصبح بإمكان الرئيس الجديد للغرفة حق الإمضاء قانونيّا على الملحق التعديلي للزيادة في الاجور في قطاع المصحات الخاصة بعنوان سنتي 2016 و2017.

إضراب قطاع نقل المحروقات
ذات إشكال الإمضاء على الملحق التعديلي للزيادة في الاجور بعنوان سنتي 2016 و2017، مثل محور جلسة صلحية بخصوص برقية التنبيه بإضراب طيلة 3 ايام، 12 و13 و14 اكتوبر الجاري، في قطاع نقل البضائع والمحروقات عبر الطرقات والذي قرّرته الجامعة العامة للنقل بسبب التأخير في تطبيق الإتفاق الإطاري للزيادة في الاجور الممضى في 10 مارس الماضي بين أمين عام إتحاد الشغل نور الدين الطبوبي ورئيسة منظمة الأعراف وداد بوشماوي.

ولكن وفق ما أكده الكاتب العام للجامعة العامة للنقل منصف بن رمضان لـ«المغرب» فقد ادت النقاشات مع الغرفة النقابية لنقل البضائع التابعة لاتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية خلال الجلسة الصلحية الى تأجيل تنفيذ الإضراب في قطاع نقل البضائع والمحروقات الى أيام 26 و27 و28 أكتوبر الجاري، على أن تعقد جلسة يوم 20 من ذات الشهر لمواصلة للنقاش بحضور عدد من الوزراء.

تجدر الإشارة الى انه من المنتظر ان تنعقد اليوم الثلاثاء جلسة صلحية بين الجامعة العامة للمعادن والإلكترونيك والغرفة الوطنية للتسبيك والمعادن لمناقشة إمضاء الملحق التعديلي للزيادة في أجور عمال قطاع التسبيك والتعدين والبناءات الميكانيكية بعنوان سنتي 2016 و2017.
مع العلم ان عدم إمضاء ذلك الملحق التعديلي دفع الجامعة العامة للمعادن والإلكترونيك الى تنفيذ إضراب في قطاع التعدين والمسابك والبناءات الميكانيكية يوم 26 سبتمبر الماضي، وقد أقرّت كذلك الهيئة الإدارية للجامعة المنعقدة يوم الخميس الماضي إضرابا آخر بـ3 أيام في المؤسسات الناشطة في قطاع التعدين والتسبيك ولكن لم يقع تحديد تاريخه في إنتظار ما ستفرزه الجلسة الصلحية التي ستنعقد اليوم.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499