الإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس يكرم عائلات تونسيين شهداء فلسطين: احتفال عمالي بمناسبة يوم الأرض ...

يعيش الإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس يوم الأحد 3 أفريل 2016 مهرجانا احتفاليا بمناسبة إحياء ذكرى أحداث 30 مارس 1976 بعد أن صادرت القوات الصهيونية آلاف الأراضي الفلسطينية.
محمد عباس

الكاتب العام المساعد المسؤول عن القطاع الخاص يضع التظاهرة في إطارها:
«تجسيما لمبادئ الإتحاد العام التونسي للشغل المساندة للشعوب المضطهدة تحت نير الاستعمار وفي مقدمتها القضية الفلسطينية التي اعتبرها منذ تأسيسه قضيته المركزية و ينظم الإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس يوم الأحد 3 أفريل 2016 احتفالا عماليا بمناسبة يوم الأرض الموافق ل 30 مارس من كل سنة تاريخ الهجوم الاسرائيلي الغاشم الذي صادر آلاف الأراضي الفلسطينية وذلك بإقامة معرض وثائقي ببهو دار الإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس يلخص التاريخ النضالي للمقاومة الفلسطينية و صمود أهلنا في غزة و القدس الشريف، و في الأثناء سيتم تقديم عرض موسيقي تحييه فرقة الكرامة تتخلله أناشيد وأغان فلسطينية تتغنى بصمود المقاومين في فلسطين و كل الرجال الذين يقفون في كامل أرجاء المعمورة ضد القهر والظلم والتمييز العنصري.

وبالمناسبة ذاتها، سيقع تكريم عائلات الشهداء من صفاقس الذين سقطوا في فلسطين وجنوب لبنان دفاعا عن كرامة وعزة الأمة العربية الإسلامية و تاريخها الأبي وهم عائلة عمر قطاط وعائلة بليغ اللجمي وعائلة رياض بن جماعة.

إنّ في هذا التكريم دعم ومساندة مطلقة من الإتحاد العام التونسي للشغل ومن الإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس للقضية الفلسطينية وللانتفاضة وللقدس الشريف أولى القبلتين وثالث الحرمين وأخذ عبرة من انتفاضة 30 مارس 1976 حيث سقط ستة شهداء من أجل التشبث بالأرض والتصدي لزحف الاستيطان على الأراضي الفلسطينية والقرى اللبنانية».

في لحظة صدق مع أنفسنا، علينا أن نسارع أوّلا بايجاد حلول لهمومنا و مشاكلنا الداخلية حتى نتمكن من مساعدة إخواننا الفلسطينيين ومساندتهم في قضيتهم العادلة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499