36 اتفاقية تنتظر صدور الأوامر الترتيبية: اللجنة المشتركة بين الحكومة واتحاد الشغل تنطلق في تسوية الإشكاليات العالقة...

تطرقت اللجنة المشتركة بين الحكومة واتحاد الشغل خلال إجتماعها امس الى 5 نقاط أساسا، وهي الإتفاقيات المبرمة بين الطرفين والتي لم يقع بعد اصدار الاوامر الترتيبية المتعلّقة بها، وكذلك تفعيل الفصل 2 من قانون المالية التكميلي لسنة 2014 وكيفية

مواصلة القضاء على آليات التشغيل الهش كما وقع الإتفاق على إستئناف العمل على تنقيح قانون الوظيفة العمومية وقانون المنشآت العمومية خلال الشهر الجاري. وقد وقع الإتفاق على مواصلة التقدم في تسوية النقاط الثلاث الأولى خلال إجتماع سينعقد غدا الجمعة بين الطرفين.

انعقدت امس الأربعاء بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية، اللجنة 5 زائد 5 المشتركة بين إتحاد الشغل والحكومة للنظر في كل الإشكاليات العالقة بينهما وتسويتها نهائيّا، وقد وقع تحديد اولويات تلك الاشكاليات في 5 نقاط تم الإتفاق على البت فيها نهائيا خلال اجتماع آخر ينعقد بين الطرفين غدا الجمعة في مقر رئاسة الحكومة بالقصبة، بالإضافة الى بعض الملفات التي تطرق لها المجتمعون عرضيّا.

واهم تلك الإشكاليات العالقة هي الإتفاقيات المبرمة بين مختلف الوزارات والقطاعات والتي لا تزال تنتظر صدور الاوامر الترتيبية في الرائد الرسمي، ووفق ما افاد به الامين العام المساعد المسؤول عن التشريع والنزاعات حفيّظ حفيّظ لـ«المغرب» فعددها 36 إتفاقية تشمل عددا من القطاعات من نقل وتعليم وصحة...وقد قدم ممثلو اتحاد الشغل للطرف الحكومي جردا بها على أن تقع جدولة آجال إصدار الاوامر المتعلّقة بها غدا الجمعة.

جدولة تفعيل الفصل 2
النقطة الثانية او الاشكالية الاخرى العالقة تمثّلت في تفعيل الفصل 2 من قانون المالية التكميلي لسنة 2014 المتعلق باعادة توظيف الاعوان العموميين وقد وقع الإتفاق على أن تمدّ الحكومة ممثلي اتحاد الشغل بعدد المعنيين بتلك التسوية في أجل لا يتجاوز 15 افريل المقبل، ليتمكن الطرفان من جدولة تفعيل الفصل 2.
وذلك الفصل الذي يمثل احد اهم الإشكاليات العالقة بين الحكومة واتحاد الشغل يمكّن من إعادة توظيف الأعوان العموميين على أساس التّناظر وفق المستوى العلمي المطلوب بكلّ سلك وبكلّ رتبة لسدّ الحاجيات الفعليّة بكلّ إدارة، كما يُمكّن خاصة الأعوان العموميين الّذين يمارسون وظائف أو ينتمون لرتب دون مستوى شهائدهم من الانتفاع بإعادة التوظيف.

دفعتا الآلية 16
التشغيل الهشّ والقضاء عليه مثل..... لقراءة بقية المقال إشترك في النسخة الرقمية للمغرب إبتداء من 19 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499