هيثم الزقلي

هيثم الزقلي

قاب قوسين ويفوز العضو محمد التليلي المنصري برئاسة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، إلا أن التوافقات بين الكتل البرلمانية لم تحسم المسألة. مجلس نواب الشعب سيكون مجبرا على إعادة فتح باب الترشحات لرئاسة الهيئة من جديد، والعمل على إيجاد توافقات بين الكتل، ليبقى مصير الهيئة مجهولا إلى حدود هذه اللحظة في انتظار الحسم النهائي في اجتماع مكتب المجلس المقبل.

على إثر الزيارة التي يؤديها رئيس البرلمان الأوروبي انطونيو تاجاني إلى تونس، عقد مجلس نواب الشعب يوم أمس جلسة عامة ممتازة تهدف إلى إبراز عمق العلاقات بين تونس واوروبا. الجلسة العامة تضمنت خطابين من قبل رئيس مجلس نواب الشعب ورئيس البرلمان الأوروبي من أجل طرح أهم الملفات التي يجب تناولها خصوصا على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والأمني.

يواصل مجلس نواب الشعب أعماله خلال هذا الاسبوع من خلال استكمال انتخاب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، بالاضافة إلى عقد جلسة عامة ممتازة بحضور رئيس البرلمان الأوروبي. من جهتها تنطلق لجنة المالية والتخطيط والتنمية في عقد جلسات استماع إلى أعضاء الحكومة بخصوص ميزانية الدولة لسنة 2018.

• ضرورة عقد حوار وطني لحلحلة الأزمة الاقتصادية والاجتماعية

استحال على الكتل البرلمانية اختيار رئيس للهيئة العليا المستقلة للانتخابات، بالرغم من بلوغه شوطا هاما خلال الجلسة العامة المنعقدة يوم أمس. وقد أفرزت الجلسة الانتخابية مرشحين اثنين لم تكن لهما أية حظوظ في الجلسات السابقة خلال الدورة الاستثنائية، وهما كلّ من محمد التليلي المنصري ونجلاء إبرهيم اللذان سيتنافسان على كرسي الرئاسة في جلسة يوم الاثنين القادم.

تساؤلات عديدة وشكوك حول مدى استعداد مجلس نواب الشعب لانتخاب رئيس للهيئة العليا المستقلة للانتخابات في الجلسة العامة التي تنعقد صباح اليوم، وذلك نتيجة تواصل الخلافات بين الكتل البرلمانية حول الأسماء المترشحة لهذا المنصب. كما أن هذه الشكوك تتعمق بعد فشل المجلس في مناسبتين سابقتين خلال الدورة الاستثنائية في انتخاب رئيس لها.

من المنتظر أن يحسم مجلس نواب الشعب في معضلة انتخاب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات يوم غد الجمعة، بعد توصل الكتل البرلمانية إلى اتفاق قد يكون مفاجئا للجميع مقارنة بنتائج الجلسات

عادت أشغال مجلس نواب الشعب رويدا رويدا، بعد تنصيب مكاتب اللجان القارة، حيث انطلقت لجنة المالية والتخطيط والتنمية يوم أمس في مناقشة مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2017 قبل مناقشة مشروع قانون المالية لسنة 2018. في حين وضعت لجنة تنظيم الإدارة وشؤون القوات الحاملة للسلاح أولويات أعمالها التي تتلخص بالأساس في مجلة الجماعات المحلية.

تتواصل أزمة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، حيث يبدو أن الأمور قد عادت إلى المربع الأول بعد قرار يوم أمس بالاستجابة إلى استشارة المحكمة الإدارية السابقة بطلب

تعقدت المسألة صلب الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، قبل ايام قليلة من اتخاذ مجلس نواب الشعب قراره في كيفية انتخاب رئيس الهيئة وحول عملية التجديد لثلثي الأعضاء وإجراء القرعة. هذا التعقيد جاء نتيجة تكرر الخلافات والحسابات بين الأعضاء التسعة، في وقت تستعد فيه الهيئة لإجراء انتخابات تشريعية جزئية في ألمانيا، لتكون الأيام القليلة القادمة كفيله بالتعرف على مصير هيئة الانتخابات.

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499