خاص بـ«المغرب»: مجلس الهيئة يحسم في عملية تجديد الثلث اعتبار استقالات صرصار والزرقوني والمولهي في إطار عملية تجديد

بعد جدال دام طيلة يوم أمس في مجلس الهيئة، تمت مناقشة ثلاثة سيناريوهات يتمثل الأول في أن الأعضاء المنتخبين منذ سنة 2014، وهم كل من نبيل بفون وأنور بن حسن ورياض بوحوش يدخلون في عملية التجديد، وهو ما ترفضه من قبل الهيئة. أما السيناريو الثاني فيتمثل في اعتبار استقالات رئيس الهيئة السابق شفيق صرصار والعضوين مراد المولهي ولمياء

الزرقوني في حد ذاتها عملية تجديد، اي دون اللجوء إلى القرعة ويحافظ بذلك مجلس الهيئة على تركيبته، وهو ما تم التصويت لفائدته بإجماع الحاضرين باستثناء ثلاثة صوتوا ضد لما اعتبروه غير قانوني، في حين لم يحظى السيناريو الثالث بالقبول والمتمثل في الاستئناس برأي المحكمة الإدارية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499