في ظل غياب الرؤية بخصوص ملف العلاقات الخارجية والدبلوماسية البرلمانية: لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية تطالب بالتوضيحات!

بات ملف العلاقات الخارجية والديبلوماسية البرلمانية يُحدث جدلا صلب مجلس نواب الشعب، حيث أثارت لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية خلال اجتماعها يوم أمس هذه النقطة مطالبين في ذلك رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر بضرورة توضيح صلاحيات

اللجنة وكيفية تنزيل الآليات الممكنة لمعاضدة الحكومة في هذا الملف الشائك.

تشكو لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية صعوبات عملية منذ تركيزها مع بداية أشغال مجلس نواب الشعب عقب الإعلان عن نتائج الانتخابات التشريعية. صعوبات تتمثل بالأساس في مدة توفيق اللجنة بين ملفي العلاقات الخارجية من ناحية، وبين ملف الحقوق والحريات من ناحية أخرى، حتى أن البعض من أعضاء اللجنة تحدث في عديد المناسبات عن إفراد ملف العلاقات الخارجية في لجنة خاصة بها.

ملف العلاقات الخارجية من الملفات الصعبة والحساسة التي تراها اللجنة، خصوصا وأنه لم يتم تمكينها من مناقشة بعض الملفات العالقة باستثناء مناقشة بعض مشاريع القوانين المتعلقة بجملة من  ...لقراءة بقية المقالاشترك في المغرب إبتداء من 20 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499