17 تقرير في 5 سنوات

حصر المهام الرقابية التي أنجزتها هياكل الرقابة العامة ودائرة المحاسبات خلال الخمس

سنوات الأخيرة، وعددها 17 تقريراً شمل وزارة النقل ووزارة الشؤون المحلية والبيئة وكذلك مهام الرقابة الأفقية التي تشمل استخدام السيارات والعربات الإدارية بعدد من الهياكل العمومية منها رئاسة الحكومة والإدارة العامة للسجون والإصلاح والديوان الوطني للتطهير والبريد التونسي ووزارة التجارة ووزارة العدالة الانتقالية وحقوق الإنسان سابقا. وفي هذا الإطار،

تنظم الهيئة العليا للرقابة الإدارية والمالية اليوم الخميس 13 سبتمبر الجاري يوما إعلاميا لإطلاق الطّور الثاني من متابعة القرب. يشمل هذا الطور، قطاعي البيئة والنقل بالإضافة إلى السيارات الإدارية، وذلك مساهمة من الهيئة في إرساء مبادئ الحوكمة الرشيدة والشفافية ومكافحة الفساد في القطاع العام. ويشار إلى أن الهيئة العليا للرقابة الإدارية والمالية تواصل عملها

في مجال متابعة القرب التي انطلقت في توخّيها منذ السنة الفارطة وذلك في إطار التعاون مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية من خلال برنامج دعم لمنظومة الرقابة والتفقد والتدقيق في تونس.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499