الهجرة غير الشرعية تراجعت من جزيرة قرقنة وارتفعت في أماكن أخرى

أفاد وزير الداخلية هشام الفوراتي لـ»المغرب» حول الهجرة غير الشرعية خاصة بعد كارثة

«غرق مركب قرقنة»، أن دور وزارة الداخلية يتمثل في الحرس الوطني الذي يعمل في إطار منظومة متكاملة مع الجيش الوطني والديوانة ، مشيرا إلى انه وفق الإحصائيات فإن عمليات الهجرة غير الشرعية من جزيرة قرقنة تراجعت مقارنة بالسنة الماضية وحتى بداية الموسم وذلك بفضل المركب الأمني الذي تم تركيزه بالجهة، إلا أن ذلك وفق الوزير لا يعنى أنها لم

ترتفع في أماكن أخرى . وشدد الوزير على أن الوحدات الأمنية بالتعاون مع الجيش تقوم بمجهودات كبيرة للحد من هذه الظاهرة وان الأهم هو القبض على منظمي «رحلات الموت» والذين لا بد من التصدي لهم .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499