شراكة الحوكمة المفتوحة

بلغت الصيغة النهائية من خطة العمل الوطنية الثالثة 2018 - 2020 لمبادرة الشراكة الحوكمة المفتوحة، مرحلة متقدمة، وينتظر رفعها

منتصف سبتمبر الجاري بعد مصادقة لجنة القيادة الوطنية عليها، إلى المكتب الدولي لشراكة الحوكمة المفتوحة حتى تقع المصادقة عليها وتنطلق إثر ذلك مرحلة تنفيذها، وفق مستشارة المصالح العمومية بوحدة الإدارة الالكترونية برئاسة الحكومة سوسن معلى.

وبينت معلى، على هامش انعقاد ورشه عمل تهدف إلى التعريف بمبادرة شراكة الحوكمة المفتوحة تحت عنوان «شراكة الحوكمة المفتوحة وتجربة تونس في المجال» ، أن من «أبرز التعهدات التي سيقع إدراجها في خطة العمل الوطنية الثالثة، مواصلة التعهد الذي سبق وأدرج في خطة العمل الوطنية الثانية والمتعلق بالأمر الخاص بالبيانات المفتوحة، حيث سيقع وضع نص ترتيبي، ينظم فتح البيانات المفتوحة وعملية جردها، ويوضح المواصفات الفنية والتنظيمية التي يجب اعتمادها».

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499