اليوم جلسة حول المفاوضات للزيادة في الأجور في القطاع العام

من المنتظر أن تستأنف اليوم الجمعة 31 أوت الجاري جلسة جديدة من المفاوضات لمناقشة عدد من المقترحات بخصوص الزيادة في

الأجور في القطاع العام والوظيفة العمومية بعنوان سنوات 2017 و2018 و 2019، حسب ما تمّ الاتفاق عليه في جلسة الثلاثاء الفارط والتي خصصت لمناقشة المسائل الفنية على غرار طريقة احتساب نسبة الزيادة إلى جانب تقديم تشخيص حول وضعية المالية العمومية والصعوبات التي تواجهها، وحسب اتحاد الشغل فإنه يتمسك بأن تحدد الزيادة بالاستناد إلى جملة من المؤشرات، نسبة التضخم والنمو وقيمة الدينار. وحسب الأمين العام المساعد للمنظمة الشغيلة المكلف بالتشريع حفيظ حفيظ فإنه تمّ الاتفاق على استكمال المفاوضات الاجتماعية في أجل لا يتجاوز 15 من سبتمبر المقبل.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499