وزير الداخلية يجيب اليوم على الأسئلة الشفاهية لنواب البرلمان

يعقد مجلس نواب الشعب جلسة عامة اليوم السبت 10 فيفري الجاري ويتضمن جدول الأعمال توجيه أسئلة شفاهية إلى وزير الداخلية،

حيث تقدم النائب منجي الرحوي بسؤال حول إيقاف العدد الأخير من صحيفة «الثورة نيوز» والذي يتضمن شبهة فساد لأحد أعضاء الحكومة. كما تتساءل النائبة هاجر بالشيخ احمد حول توقيت تطهير سلك التراتيب البلدية من الفساد وكذلك تنظيمه لتحقيق نجاعة وسرعة وفاعلية التدخلات لمقاومة البناء الفوضوي ومخالفات التصفيف والمخالفات الصحية؟، أما استفسار النائبة جميلة دبش كسيكسي فسيكون حول موضوع إسناد بطاقات إقامة للطلبة الأفارقة في حين سيكون سؤال النائب عماد الدايمي عن ضمانات حياد المؤسسة الأمنية وحمايتها من الاختراقات.

ويطرح النائب ماهر مذيوب جملة من الأسئلة عن الإجراءات التي اتخذتها وزارة الداخلية من اجل أن تتلاءم ما يعرف بالآلية 17 مع قواعد حقوق الإنسان وروح الدستور والإجراءات المتخذة من اجل الوقوف سدا منيعا أمام عصابات تهريب الشباب عبر البحار، وعن الإجراءات المتخذة من اجل إيقاف نزيف سرقة الحقائب في مطار تونس قرطاج، وعن الإجراءات التي تنوي الوزارة اتخاذها من اجل تحسين استقبال المسافرين التونسيين بالخارج في المنافذ الجوية والبرية والبحرية. كما يتساءل النائب محمد رمزي خميس حول إسناد ترخيص لخيمة دعوية يوم الأحد 29 أكتوبر 2017 بمعبد المياه بزغوان وتمكين القائمين عليها من التيار الكهربائي على حساب المجموعة الوطنية، بينما النائب زياد الأخضر يتساءل عن مؤسسة بلاك ووتر في تونس. وختاما يتقدم النائب زهير المغزاوي بسؤال حول آخر المعطيات والمستجدات في قضية اغتيال الشهيد محمد الزواري.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499