معتصمو الكامور يمهلون الحكومة 48 ساعة قبل التصعيد

أعلن معتصمو «الكامور» الذين يواصلون اعتصامهم لليوم الثالث على التوالي بمحطة ضخ البترول «ترابسا» بتطاوين، عن إمهال الحكومة 48 ساعة للاستجابة إلى مطالبهم، وإلا فإنهم سينتهجون التصعيد في المطالبة بحقوقهم مع المحافظة على سلمية تحركاتهم. وطالبوا بالاستجابة

لكافة طلباتهم المتمثلة في التشغيل الفوري لألف وخمسمائة معطل في الشركات البترولية وثلاثة آلاف في شركة البيئة والبستنة ورصد مائة مليون دينار لصندوق التنمية الجهوية. ويذكر أن والي تطاوين محمد علي البرهومي كان قد أكد أن اعتصام الكامور انتهى فعليا بقبول عدد كبير من المعتصمين بالعرض الحكومي، معتبرا أن من رفضوا مقترحات الحكومة واختاروا استئناف الاعتصام هم أقلية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499