شركة بترولية تغلق أبوابها بتطاوين : العمال يعتصمون والاتحاد يندد ويهدد بالتصعيد

ندد الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين بشير السعيدي في تصريح لـ"المغرب" الأربعاء 11 جانفي 2017 بقرار احد الشركات البترولية الكندية المتعلق بغلق أبوابها وتعليق نشاطها بصحراء تطاوين وتسريح العمال مشددا على أن الاتحاد

سيعتمد كل الوسائل القانونية لضمان حق العمال المعتصمين بدورهم في صحراء تطاوين في حقل عمل الشركة.

وأشار السعيدي إلى انه تم الاتصال بوزير الشؤون الاجتماعية للنظر في الوضعية إضافة إلى توجه والي الجهة إلى الشركة التونسية للأنشطة البترولية لبحث الملف مع كل من له علاقة به حسب تعبيره.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499