3 استقالات في كتلة الاتحاد الوطني الحر؟

بعد موجة الاستقالات التي عصفت بكتلة حركة نداء تونس بمجلس نواب الشعب وخسرت بسببها صدارة الترتيب، جاء الدور على كتلة الاتحاد الوطني الحر، حيث قدم يوسف الجويني وتوفيق الجملي والطاهر فضيل استقالتهم من الكتلة، علما وأن هذه الاستقالات لا تعتبر نافذة إلا بعد انتهاء الآجال

القانونية المحددة بـ5 أيام، علما وأن النائب يوسف الجويني ليست المرة الأولى التي يقدم فيها استقالته، حيث سبق وأن قدمها لكن قام بسحبها فيما بعد من مكتب المجلس قبل انتهاء الآجال. وتبعا لذلك ففي صورة أصبحت هذه الاستقالات نافذة، فإن كتلة الاتحاد الوطني الحر ستصبح تضمّ 13 نائبا.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499