Print this page

بعد أن استكملت النهضة تركيبة مؤسساتها المركزية: تعديلات في مكتبها السياسي والنظام الداخلي لشوراها وانتخابات الهياكل المحلية والجهوية

تستعد حركة النهضة خلال الفترات القادمة وبعد استكمال تركيبة مجلس الشورى ومكتبها التنفيذي لانتخابات الهياكل القاعدية للحركة المحلية والجهوية يقع بموجبها الفصل بين الراغبين في العمل الدعوي والسياسي، إلى جانب ضبط التركيبة الجديدة لمكتبها السياسي والذي

يترأسه المكلف بالشؤون السياسية للحركة نور الدين العرباوي فضلا عن انتخاب اللجان الدائمة واللجان القارة وهيئات النظام والتدقيق المالي من طرف مجلس الشورى.

من المسائل العالقة المطروحة على المستوى التشريعي والتي مازالت لم تحسم فيها حركة النهضة تلك التي تتعلق بالنظام الداخلي لمجلس الشورى، بين مواصلة العمل بالنظام القديم أو إدخال بعض التعديلات عليه أو تغييره بصفة كلية، ووفق بعض القيادات فإن النية تتجه نحو تعديله كي يكون ملائما لمقتضيات هذه المرحلة وفقا لمخرجات المؤتمر العاشر.

تعديلات في المكتب السياسي
من المنتظر أن تكون تشكيلة المكتب السياسي، ذي المهام السياسية البحتة، جاهزة في غضون الأيام القليلة القادمة، وتأخير الإعلان عنها يعود بالأساس إلى الانشغال بحكومة الوحدة الوطنية، تركيبة يختارها رئيس المكتب نور الدين العرباوي وبطبيعة الحال بعد التوافق مع الغنوشي، علما وأن المكتب السياسي كان قد ترأسه في مرحلة ما نور الدين البحيري أي خلال انتخابات 2011 ثمّ عامر العريض ونائبه نور الدين العرباوي ثمّ رئيس الحركة راشد الغنوشي ليرأسه بعد المؤتمر العاشر نور الدين العرباوي، ووفق ما أكده العجمي الوريمي عضو المكتب التنفيذي المكلف بالثقافة لـ«المغرب» فإن المكتب السياسي يمكن أن يحافظ على ذات التركيبة أو ضمّ قيادات أخرى حسب مقتضيات المرحلة، مشددا على أنه في إطار استمرارية عمل المكاتب المركزية للحركة فإن المكتب السياسي قائم الذات ويشتغل ويجتمع بصفة عادية.

الخطوات القادمة تتجه نحو تجديد الهياكل المحلية والجهوية والتي سيتم الانطلاق فيها في الفترات القادمة عن طريق الانتخاب، وستتولى بذلك القيادة الجديدة للحركة الإشراف على انتخابات المكاتب الجهوية والمحلية، هذا وأكد سامي الطريقي القيادي بالحركة لـ«المغرب» أن الحركة تستعد في الفترات القادمة لإعادة انتخاب اللجان الدائمة واللجان القارة وهيئات النظام ....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال