بعد موجة الاستقالات: الاتحاد الوطني الحرّ يلملم جراحه وينتدب وجوها سياسية بارزة

بعد موجة الاستقالات التي شهدها منذ فترة ليست بالبعيدة، استقالة 4 من قياداته، إلى جانب استقالة أمينه العام السابق ماهر بن ضياء مارس الفارط، يحاول الاتحاد الوطني الحرّ إعادة ترتيب بيته الداخلي وترميم جراحه عبر تجديد تركيبة مكتبه السياسي وتعويض الاستقالات

بانضمامات جديدة، سميرة الشواشي لتضطلع بخطة الناطقة الرسمية والمكلفة بالعلاقات الخارجية ومحمود البارودي المرشح بأن يكون المدير التنفيذي للحزب.تم انتخاب المكتب السياسي الجديد للاتحاد الوطني الحر واختيار حاتم العشي أمينا عاما للاتحاد خلال اجتماع المكتب السياسي في دورته العادية نهاية الأسبوع المنقضي، وكان توجه المكتب السياسي في هذا الاختيار أن يكون الأمين العام وزيرا من وزراء الاتحاد أولا ليكون أكثر التزاما في مسؤولياته وثانيا في منحى «انتقامي» من الأمين العام السابق ووزير الرياضة والشباب الحالي.

إعادة توزيع المهام داخل المكتب السياسي
طارق الفتيتي رئيس كتلة الاتحاد الوطني الحر بمجلس نواب الشعب أكد لـ»المغرب» أن اجتماع المكتب السياسي مازال مفتوحا وينعقد بصفة دورية، وقد خصص الاجتماع الفارط لسدّ الشغور في منصب الأمانة العامة وكذلك إعادة توزيع المسؤوليات، وقد رفض الحزب أن يتم سدّ هذا الشغور عن طريق التسميات بل أراده أن يكون عبر الصندوق وكان لا بدّ من انتخاب أمين عام للتحضير للمؤتمر الذي سيعقد السنة القادمة، تاريخه مازال لم يتحدد بعد بالنظر إلى الخلافات في الآراء حول الموعد، أطراف تدعو إلى تنظيمه قبل موعد الانتخابات البلدية أي قبل شهر مارس المقبل وأطراف ترى أنه من الضروري التروي والإعداد له جيدا أي تنظيمه بعد الانتخابات، والأغلبية نحو تأجيله إلى ما بعد الانتخابات.

الفتيتي يرى أنه كان الضروري إعادة توزيع المهام داخل المكتب السياسي والأمانة العامة حتى ولو كان بصفة مؤقتة إلى حين عقد المؤتمر، مشيرا إلى أن هناك توافقا على الترشحات في انتظار تزكيتها من قبل المجلس الوطني للحزب، علما وأنه من المنتظر أن يعقد هذا المجلس أيام 22 و23 و24 جويلية المقبل، حاتم العشي أمينا عاما وتوفيق الجمني أمينا عاما مساعدا مكلفا بالهياكل وجمال التليلي رئيس المكتب السياسي ودرة اليعقوبي أمين عام مساعد مكلف بالمرأة والأسرة ومريم عبيد أمين عام مساعد مكلف بالشباب وحنان ساسي مكلفة بالعلاقة مع مجلس نواب الشعب والحكومة وسميرة الشواشي ناطقة رسمية باسم الحزب وأمينة عامة مكلفة بالعلاقات الخارجية وهناك توجه بأن يكون محمود البارودي مديرا تنفيذيا للاتحاد بعد التحاقه مؤخرا، كل هذه الخطط وقتية إلى حين انعقاد المؤتمر.

نائبان للرئيس.. الأسبوع الجاري
خطط أخرى مازالت لم تتحدد بعد، نواب الرئيس، نائبين اثنين، نائب مكلف بالبرنامج الاقتصادي ومن بين المرشحين محسن حسن ونائب مكلف بالعلاقة مع الأحزاب والمجتمع المدني قد يوكل هذا المنصب للطاهر فضيل، مازالت هذه المناصب إلى جانب منصب المدير التنفيذي قيد التشاور ومن المرجح أن تتضح الصورة خلال الاجتماع القادم للمكتب السياسي للاتحاد نهاية الأسبوع الجاري. هذا ويعمل الاتحاد الوطني الحر حاليا على تكوين لجنة الإعداد للانتخابات ....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499