Print this page

اجتماع الهيئة السياسية تزامن مع أيامها البرلمانية: تشكيل هيئة مضيقة تسيّر الحزب على رأس مقترحات الكتلة النيابية لحركة نداء تونس

عقدت الهيئة السياسية الموسعة لحركة نداء تونس امس السبت 21 ماي 2016 بطبرقة اجتماعا تزامن مع الايام البرلمانية للكتلة النيابية للحزب. وسبق اجتماع الهيئة السياسية الموسعة اجتماع للكتلة النيابية وضعت خلاله بعض المقترحات لتتداولها الهيئة السياسية وعلى

راسها تشكيل هيئة وقتية مضيقة تحل مكان الهيئة السياسية في تسيير شؤون الحزب الى حين عقد مؤتمره.

نظمت امس السبت 21 ماي 2016 الكتلة النيابية لحركة نداء تونس ايامها البرلمانية التي تتواصل الى اليوم الاحد بطبرقة كما عقدت الهيئة السياسية الموسعة اجتماعا مساء امس بالتوازي مع اشغال الايام البرلمانية للكتلة طُرحت خلاله بعض المقترحات خاصة فيما يتعلق بتسيير الحزب في انتظار البت فيها نهائيا خلال اجتماع المكتب التنفيذي المنتظر في الاسبوع الاول من شهر جوان المقبل.

وسبق اجتماع الهيئة السياسية الموسعة اجتماع للكتلة النيابية لنداء تونس اين وقع الاتفاق على جملة من المسائل التي سيقع طرحها على طاولة الاجتماع وعلى راسها مسالة الخروج من الازمة التسييرية التي يعيشها الحزب فمن اهم المقترحات التي ستناقش داخل قاعة الاجتماع مسالة تشكيل هيئة تسيير مضيقة تقود الحزب الى حين انعقاد مؤتمره.

فالهيئة السياسية من وجهة نظر الكتلة النيابية لم تعد قادرة بشكلها وتركيبتها الحالية على اتخاذ القرارات وحتى اجتماعاتها في غالبها لا تحقق حتى النصاب القانوني بالاضافة الى الخلافات داخلها مما جعلها تطرح تشكيل هيئة مصغرة تتكون من 5 او 6 اشخاص يكون من ضمنهم رئيس الكتلة النيابية سفيان طوبال، وفق ما اكدته النائبة ليلى الشتاوي لـ«المغرب».

ومن بين النقاط التي تناقش داخل الهيئة السياسية الموسعة لجنة الاعداد لمؤتمر حركة نداء تونس والتي تعترض ....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال